الرئيس الصومالي يتعهد بملاحقة حركة الشباب

مقديشيو-الصومال(بانا) - تعهد الرئيس الصومالي محمد عبد الله فارماجو بملاحقة مسلحي حركة الشباب المتشددة بعد الهجوم على قاعدة عسكرية في ولاية بونتلاند شبه المستقلة (بلاد بنط) بشمال الصومال  والذي أسفر عن مقتل ما لايقل عن 38 شخصا وإصابة 18 اخرين.

وقال فارماجو اليوم الجمعة  ان الجيش يلاحق مسلحي حركة الشباب بعد أن هاجموا قاعدة عسكرية في أف أرور بولاية بونتلاند مما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 38 شخصا ". و اضاف " نتعهد بألا تفلت حركة الشباب بهذا وتقوم قواتنا بملاحقة عناصر الحركة المتشددة ".

وكانت حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة تبنت أمس الخميس الهجوم على القاعدة العسكرية بولاية بونتلاند (بلاد بنط ) شمال البلاد مشيرة إلى قتل 61 جنديا صوماليا والاستيلاء على عدد كبير من الأسلحة والذخائر وأكثر من عشرة سيارات تابعة للجيش.

-0-بانا/ع ط/9 يونيو 2017

09 يونيو 2017 09:02:53




xhtml CSS