الرئيس السودانى يتعهد بدعم جهود الإتحاد الإفريقى فى دارفور

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- قالت الحكومة السودانية اليوم الأربعاء إنها تعترف بأن أزمة دارفور تمثل مشكلة كبيرة يجب علاجها بإستخدام جميع الموارد التى فى حوزتها مشيرة الى ان الأفارقة يجب أن يتعلموا .
حل مشاكلهم الخاصة بأنفسهم قبل دعوة الأجانب لحلها وقال الرئيس السودانى عمر حسن البشير فى مقابلة مع وكالة (بانا) اليوم الأربعاء إن حكومته تدعم بشدة مبادرات السلام التى طرحها الإتحاد الإفريقى لحل مشكلة .
دارفور وأضاف البشير أن حكومة الخرطوم ستنفذ جميع توصيات رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقى الفا عمر كونارى والأمين العام للأمم المتحدة كوفى عنان بالشروع فورا فى إنهاء .
الأزمة التى تسببت فى نزوح مليون شخصا وأوضح أن حكومته ستتبع توصيات مجلس السلام والأمن بالإتحاد الإفريقى الذى إجتمع فى أديس أبابا أمس .
الثلاثاء على هامش القمة الحالية للإتحاد الإفريقى وقال الرئيس السودانى "إننا سنحل مشكلة دارفور بنفس الروح والمثابرة التى تمكنا من خلالها حل مشكلة جنوب السودان.
إنها مشكلتنا ويجب أن نقوم بحلها".
0 وأضاف البشير خلال زيارة مجاملة قام بها أبوبكر فال المدير العام لوكالة بانا برس لمقر إقامة الرئيس السودانى "إننا سنقوم بحل هذه المشكلة ولن نستخدم فقط الأجهزة الحكومية القائمة بل سنشرك الأنظمة الأخرى التى يمكن أن تكون مفيدة مثل الإستفادة من الزعماء التقليديين".
0 وأوضح أنه إذا نجح الأفارقة فى حل مشكلة دارفور عبر الإتحاد الإفريقى فسيستخدم هذا كنموذج لحل النزاعات فى أجزاء العالم الأخرى .
وقال أن الأفارقة متفردون فى .
تقاليدهم ومستوى تنميتهم وقال الرئيس السودانى "إن أى جزء من إفريقيا به امكانية كبيرة لحدوث نزاعات نتيجة للأمية العالية والجهل والفقر وتأثير الإفتقار للخدمات الأساسية مثل المياه والطرق والمدارس.
وتشكل كل هذه بيئة ملائمة لتفجير النزاعات".
0 وأشار البشير الى أن الشعوب يجب تكون مستعدة .
لتجنب النزاعات بالتعامل مع هذه المشاكل وأضاف "أن هذا هو السبب الذى يجعلنا كافارقة فى موقع أفضل لحل نزاعاتنا لأننا نفهم وضعنا بصورة أفضل من جميع الأجانب" ووصف مشكلة دارفور بأنها نزاع على .
الموارد وأكد الرئيس السودانى أن حكومته تتعاون مع الإتحاد الإفريقى من أجل إيجاد حل سياسى للأزمة مضيفا أنه ضد نشر قوات أجنبية فى المنطقة حيث أن هذا سيؤدى الى إثارة المزيد من النزاعات فى الإقليم الذى يعيش فيه .
حوالى 5ر6 مليون نسمة .
وقال "إن الأجانب وكما ترون لا يفهمون ثقافة السكان وأن هذا يمكن أن يعقد الوضع ويجب أن نعالج المشكلة الآن".
0 وأضاف أن الحكومة نظمت مؤتمرا كبيرا لسكان دارفور للبحث عن حلول داخلية للأزمة التى وضعت السودان فى دائرة الضوء فى وقت كان يوشك فيه على الإحتفال بتوقيع .
إتفاقية سلام دائمة مع الحركة/الجيش الشعبى لتحرير السودان

07 يوليو 2004 15:07:00




xhtml CSS