الرئيس الإيفواري: "إفريقيا خسرت، بفقدان مانديلا، أبرز قادتها السياسيين والإنسانيين في القرن ال20"

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - قال الرئيس الإيفواري الحسن واتارا، اليوم الجمعة "إن إفريقيا خسرت، بفقدان مانديلا، أبرز قادتها السياسيين والإنسانيين في القرن ال20" وذلك في تعليقه على وفاة الرئيس الجنوب إفريقي السابق.

وأكد الرئيس واتارا أن مانديلا كان "رجلا استثنائيا ستظل قيم التسامح والتآلف والحب التي يتحلى بها تطبع الضمير الجمعي للبشرية جمعاء.

وأضاف الرئيس الإيفواري الذي حيا نضال مانديلا ضد نظام الأبرتايد، أن الرئيس الجنوب إفريقي السابق كان يؤمن بمثل المجتمع الحر والعادل والديمقراطي. "فقد ناضل من أجل السلام والحرية في جنوب إفريقيا وخلف لمواطنيه أمة متآلفة ومتصالحة".

وختم واتارا بأن مانديلا يعد مثالا ورجلا عظيما. ويجب أن تكون حياته ومسيرته الفريدة مصدر إلهام لأعمالنا وتوجيهنا في بناء قارتنا مع تنوع أممها".

-0- بانا/بال/س ج/06 ديسمبر 2013

06 ديسمبر 2013 21:19:31




xhtml CSS