الخرطوم و متمردو دارفور يناقشون فتح ممرات إنسانية

الخرطوم-السودان (بانا) -- توجه وفد حكومي رفيع المستوى اليوم الثلاثاء إلى تشاد لإجراء مناقشات مع متمردي جيش تحرير السودان و حركة العدالة و المساواة الذين يقاتلون قوات الحكومة في دارفور- حول فتح .
ممرات إنسانية للمدنيين المتأثرين بالحرب و يقود وزير الإستثمار الشريف عمر بدر الوفد .
الحكومي الذي شكله مؤخرا الرئيس عمر البشير و سيشارك في المحادثات مراقبون من الولايات المتحدة الامريكية و فرنسا و الإتحاد الأوروبي و الإتحاد .
الإفريقي تحت رعاية الرئيس التشادي إدريس دبي و من المتوقع أن يناقش الطرفان ضمان التحرك الآمن لموظفي الإغاثة الإنسانية و توزيعها على أكثر من 600 ألف مواطن سوداني متأثرين بالصراع .
المسلح في منطقة دارفور و قال كمال عبيد أحد أعضاء الوفد الحكومي في تصريح للصحفيين اليوم الثلاثاء إنه يتوقع نجاح المحادثات في التوصل لحلول جيدة "بناء على رغبة الطرفين في التفاوض إضافة لتوفر عوامل محلية و إقليمية و دولية في موقع المحادثات".
0 و أضاف عبيد "إننا نتوقع نجاحا لهذه المحادثات و سنسعى من أجل إنجاحها.
و نرى أن العوامل المتوفرة تقودنا للإعتقاد في إيجابية المحادثات".
0 كما يتوقع توصل الجانبان إلى إتفاقية حول إنهاء العداءات مما يسمح لمنظمات محلية و إقليمية و دولية مختلفة بتقديم المساعدات للمحتاجين في المناطق .
المتأثرة بالصراع

30 مارس 2004 14:05:00




xhtml CSS