الحمى الصفراء تقتل 32 شخصا في دارفور

الخرطوم-السودان(بانا) - ذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوشا) أن وباء الحمى الصفراء المتفشي في عدد من بلدات إقليم دارفور قد أودى بحياة ما لا يقل عن 32 شخصا من أصل عشرات حالات الإصابة المسجلة.

ونقلت الوكالة الأممية عن وزارة الصحة الإتحادية للسودان قولها "لقد لوحظ تفشي وباء الحمى الصفراء في سبع بلدات بوسط وجنوب دارفور. وتم منذ الأسبوع الأول لشهر أكتوبر تسجيل 84 حالة إصابة مفترضة من بينها 32 حالة وفاة في بلدات أزوم وكاس وميرشينغ ونيرتيتي ونيالا ووادي الصالح وزالينجي".

وتابع مكتب "أوشا" أن الأولوية الفورية تتمثل وفقا للوزارة في السيطرة على عوامل المرض وتعزيز مراقبته والإرتقاء بالوعي بين السكان وإحتواء تفشي هذا المرض الذي ينقله البعوض.

ولاحظت المؤسسة الأممية نقلا عن الوزارة أن التحضيرات لتنظيم حملة تحصين واسعة جارية تمهيدا لتطعيم السكان المعرضين للإصابة في دارفور.

ولا يتوفر هناك بحسب منظمة الصحة العالمية أي دواء محدد للحمى الصفراء ما عدا الرعاية الصحية لعلاج الجفاف والحمى بالإضافة إلى حقن الدم.

وتعد الحمى الصفراء مرضا يمكن تجنبه. وتتفاوت أعراضه ودرجة خطورته من حالة إلى أخرى.

وتشكل الإجراءات الوقائية مثل إستخدام الناموسيات والملابس المضادة للبعوض أفضل سبل التصدي لهذا المرض.

وأضاف مكتب "أوشا" أن وزارة الصحة السودانية ومنظمة الصحة العالمية وشركاء آخرين يعملون على ضمان إحتواء هذا الوباء.

-0- بانا/م ع/ع ه/ 03 نوفمبر 2012



  

03 نوفمبر 2012 12:40:24




xhtml CSS