الحكومة البوركينية تقرر عدم تنظيم احتفالات شعبية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - صرحت وزيرة المرأة البوركينية لورانس إلبودو مارشال أن بلادها ستحيي غدا الخميس اليوم العالمي للمرأة "بدون احتفالات شعبية"، بسبب الهجوم الإرهابي المزدوج الذي أغرق البلاد في الحداد.

ويأتي إحياء الثامن من مارس في سياق يطغى عليه هجوم الجمعة الماضية الإرهابي الذي أسفر عن 16 قتيلا، بينهم ثمانية جنود بوركينيين وأكثر من 80 جريحا.

ودعت وزيرة المرأة والتضامن الوطني والأسرة بالتالي مواطنيها إلى إحياء هذه المناسبة بدون احتفالات.

وأكد بيان أن "الوزارة تنشد النساء التحلي بضبط النفس وتأجيل التجمعات الاحتفالية وغيرها من مظاهر الفرحة الشعبية عبر كامل الأراضي الوطنية".

وحثت الوزيرة النساء على حمل علامة مميزة خلال إحياء هذه المناسبة، تضامنا مع الأسر المكلومة.

من جهة أخرى، لاحظ البيان أن منظمي العروض والأنشطة الترفيهية بمختلف أشكالها في إطار إحياء الثامن من مارس مدعوون إلى التقيد على نحو صارم بهذه التعليمات.

يشار إلى أن الرئيسين النيجري محمدو إسوفو -الرئيس الدوري لمجموعة دول الساحل الخامس- والتوغولي فور غناسيبي -الرئيس الدوري للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس)- دعيا الإثنين في واغادوغو إلى محاربة إقليمية للإرهاب.

-0- بانا/ن ت/ع ه/ 07 مارس 2018




07 march 2018 14:39:02




xhtml CSS