الحكومة الإيفوارية تتبنى خطة لتفعيل مركز الأبحاث الزراعية

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - أعلن بيان صدر عقب اجتماع مجلس الوزراء أن الحكومة الإيفوارية تبنت الأربعاء خطة لتفعيل المركز الوطني للأبحاث الزراعية الذي يواجه صعوبات هيكلية ومالية.

وذكر البيان أن خطة إعادة الهيكلة تتمحور حول معالجة المشاكل المالية للمركز وتحويله إلى مؤسسة عمومية أو شركة ذات أسهم مالية، مع احتفاظ الدولة بحصة الأسد.

وتعتزم الحكومة الإيفوارية تقديم مساهمة استثنائية سنة 2018 قدرها 1ر3 مليار فرنك إفريقي لتغطية النفقات العاجلة.

وستسمح هذه الخطة التي ستغطي فترة خمس سنوات بتأمين الممتلكات العقارية للمركز وإعادة هيكلته المالية والارتقاء بباحثيه.

ومن المنتظر أن يتمكن المركز الذي لا تتجاوز قدرة تمويله الذاتي 1 في المائة، أي 133ر0 مليار فرنك إفريقي، سنة 2018 ، من الحصول بعد إعادة هيكلته على حوالي 7ر6 مليار فرنك إفريقي من الموارد الخاصة سنويا ورفع قدرة تمويله الذاتي إلى 46 في المائة بحلول سنة 2023 .

وكان المركز قد أنشيء سنة 1998 ، على أنقاض عدة هياكل بحثية، بهدف تنسيق البحث الزراعي والحصول على نتائج أفضل.

وتشمل مهامه إطلاق وتنفيذ أبحاث لضمان تطوير الزراعات الموجهة للتصدير وتحسين القدرة الإنتاجية للزراعات الغذائية الضرورية لتحقيق الأمن الغذائي والارتقاء بتطوير منتجات جديدة قابلة للتصدير وتكثيف وضمان استقرار أنظمة تربية الأغنام والأنظمة الزراعية المحلية عبر إدماج الثروة الحيوانية وتحسين وتنويع المنتجات الحيوانية وتفعيل البحث التكنولوجي.

-0- بانا/ب ل/ع ه/ 31 مايو 2018

31 مايو 2018 11:36:41




xhtml CSS