الثقافة عنصر أساسي للتنمية وإحلال السلام في فضاء "إكواس"

لومي-التوغو(بانا) - أصدر مؤتمر وزراء الثقافة بالدول الأعضاء في المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) خلال اجتماعه الخامس المنعقد في العاصمة التوغولية توصيات تهدف إلى الارتقاء بالثقافة كعنصر أساسي لتحقيق التنمية وإحلال السلام في الفضاء الإقليمي.

وأوصى الاجتماع الذي أعد استراتيجيات لتفعيل هذا المؤتمر (آخر اجتماعاته يعود إلى 2011 في أبوجا بنيجيريا) مفوضية "إكواس" بضمان تمويل مناسب للثقافة وتعزيز قدرات نشاط وزارات الثقافة والهياكل والمنظمات الفنية المكلفة بالتراث في الإقليم واتخاذ تدابير ملائمة لموائمة النصوص التشريعية والتنظيمية المتعلقة بالتراث الثقافي في فضاء "إكواس".

وعلاوة على التراث الثقافي دعا الاجتماع كذلك إلى "اتخاذ الإجراءات الضرورية" لتحويل المرصد الإقليمي لحقوق المؤلف إلى منظمة إقليمية للملكية الفكرية.

وفي ما يتعلق بالأحداث الثقافية قرر المؤتمر تنظيم مهرجان "إكواس" للفنون والثقافة سنة 2016 وعقد منتدى "إكواس" حول الحوار الديني من أجل ترسيخ السلام في هذا الإقليم الذي يشهد نزاعات وأنشطة تطرف ديني.

واستلمت التوغو خلال الاجتماع رئاسة مؤتمر وزراء الثقافة في فضاء "إكواس".

وبحث وزراء الثقافة خلال اجتماعهم يومي 29 و30 يناير الماضي بالعاصمة التوغولية وثائق أساسية متعلقة بالبرامج والتظاهرات الثقافية ونتائج اجتماع المصادقة على دراسة بشأن منتدى "إكواس" الأول حول تعليم ثقافة السلام عبر الحوار الديني.

-0- بانا/ف أ/ع ه/ 03 فبراير 2015

03 فبراير 2015 11:02:05




xhtml CSS