التعاونية الإفريقية لإدارة المخاطر تعقد اجتماعا في نواكشوط

نواكشوط-موريتانيا(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة من مصادر رسمية أن التعاونية الإفريقية لإدارة المخاطر تعقد جلسات الدورة السادسة لمؤتمر أعضائها منذ الأربعاء في مركز نواكشوط الدولي للمؤتمرات (قصر المؤتمرات).

وجرت مراسم افتتاح الاجتماع بحضور الوزير الأول الموريتاني يحيى ولد حمدين.

ويشارك مندوبون قادمون من 20 دولة عضو في الاتحاد الإفريقي معنيون بإدارة الأمن الغذائي في هذا المؤتمر الذي يهدف إلى إيجاد "حلول سيادية لمخاطر الكوارث الطبيعية".

وسيركز لقاء نواكشوط على أنشطة المؤسسة وإطلاق عملية تفكير حول "الاستجابة المنهجية للمخاطر".

وفي كلمة له خلال الجلسة الافتتاحية، شدد الوزير الأول الموريتاني على "الحاجة الماسة إلى مظافرة الجهود الإفريقية والدولية من أجل مواجهة الانعكاسات السلبية للتحولات المناخية التي أصبحت تمثل تهديدا جادا للتنمية".

وأكد أن "التعاونية الإفريقية لإدارة المخاطر تشكل مبادرة رائدة للقارة في مجال إدارة انعكاسات الكوارث الطبيعية التي تدمر في زمن قياسي جهود التنمية التي يستغرق إنجازها سنوات من العمل ونكران الذات والتفاني".

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة عروضا حول "التصدي للجفاف في موريتانيا، والمخاطر الأساسية، والزراعة والجفاف في إفريقيا".

-0- بانا/س س/ع ه/ 15 مارس 2018

15 مارس 2018 13:18:54




xhtml CSS