البشير يوافق على مفاوضات حول مرحلة ما قبل الإستفتاء

الخرطوم-السودان(بانا) -- ذكرت وسائل الإعلام السودانية اليوم الأربعاء أن الرئيس عمر حسن البشير وافق على التفاوض مع جنوب السودان حول ترتيبات ما قبل الإستفتاء الذي يتوقع أن يفصل الجنوب المتمتع بالحكم .
الذاتي عن السودان وإجتمع الرئيس البشير مع الرئيس الجنوب إفريقي السابق ثابو مبيكي رئيس اللجنة الخاصة للإتحاد الإفريقي حول دارفور وأعلن أنه مستعد لإجراء مفاوضات .
قبل الإستفتاء وجاء الإعلان في خضم قلق متزايد حول الإستفتاء الوطني القادم في جنوب السودان المقرر إجراؤه في .
يناير 2011 وقال الرئيس السوداني إنه مرتاح للعمل الذي قامت به اللجنة المشتركة التي تتكون من مسؤولين من حزب المؤتمر الوطني والحركة الشعبية لتحرير السودان لبحث .
ترتيبات السلام والإستقرار بعد الإستفتاء ومن جهته أعلن مبيكي أن المحادثات مع البشير ركزت على التفاوض على إتفاقية قبل الإستفتاء وإستمرار تنفيذ إتفاقية السلام الشامل بين الشمال والجنوب ودعم الرئيس البشير لمحادثات السلام الجارية في العاصمة .
القطرية الدوحة وإجتمع الرئيس البشير مع مبيكي قبل يوم من إجتماع النائب الأول للرئيس رئيس حكومة جنوب السودان سيلفا كير المقرر مع نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن .
لإجراء محادثات حول الإستعدادات للإستفتاء ويستعد البرلمانيون في جنوب السودان لمسيرة .
تضامن عامة لزيادة الوعي حول أهمية الإستفتاء القادم ويعتقد الإتحاد الإفريقي أنه يجب المحافظة على وحدة السودان عند التصويت في الإستفتاء الهام في .
يناير القادم وقال رئيس مفوضية الإتحاد جان بينغ إن ترتيبات ما قبل الإستفتاء ستمكن الطرفين من التوصل إلى إلتزامات .
حول ماإذا يجب قبول النتائج أو لا وتعتبر ترتيبات ما قبل الإستفتاء هامة لضمان عدم .
عودة الإقليم للحرب ويرى المراقبون أن ترتيب ما قبل الإستفتاء سيمكن الزعماء السودانيين من التوصل إلى تسويات حول تقاسم عائدات النفط في المستقبل مثلما كانت عليه الحال في .
محادثات إتفاقية السلام الشامل ويتمع جنوب السودان حاليا بالحكم ولكن التصويت .
لصالح الإنفصال سيشكل سابقة خطيرة للقارة الهشة وتبذل جهود لإقناع مسؤولي جنوب السودان للنظر في الترويج لخيار بقاء السودان موحدا بالنظر إلى أن عائدات الجنوب من النفط تعتمد بصورة رئيسية على البني التحتية النفطية التي يسيطر عليها الشمال .
بدرجة كبيرة

09 يونيو 2010 21:07:00




xhtml CSS