الامم المتحدة تدعو لتسهيل الوصول للفارين من أعمال العنف في إفريقيا الوسطى

جنيف-سويسرا(بانا) - طالبت مفوضية الامم المتحدة لشوون اللاجئين امس الثلاثاء بتيسير الوصول الى الاف النازحين الذين فروا بسبب أعمال العنف العرقية بين المسلمين والمسيحيين السبت الماضى فى العاصمة بانغي.

واوضح ليو دوبس المتحدث باسم المفوضية خلال مؤتمر صحفي فى جنيف أن الاشتباكات بين الميليشيات المتناحرة فى جمهورية افريقيا الوسطى قتلت يوم السبت الماضى 36 شخصا على الاقل وأجبرت الالاف على الفرار من منازلهم.

يذكر أن الامم المتحدة نشرت قوات لها لاستعادة النظام الا أن الوضع ما زال يشوبه التوتر الشديد فى بانغى.

ومن المقررعقد اجتماع رفيع المستوى بشأن الوضع فى جمهورية أفريقيا الوسطى غدا الخميس على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة فى نيويورك.

وتتهم الحكومة فى جمهورية أفريقيا الوسطى مليشيات مايعرف بال سيليكا و أنتى بالاكا وأنصار الرئيس السابق فرانسوا بوزيزى بالتسبب فى أعمال العنف فى البلاد والرغبة فى منع اجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقررة يوم 18 أكتوبرالمقبل.

وشهدت أفريقيا الوسطى موجات من الاقتتال الطائفى منذ الاطاحة بالرئيس السابق بوزيزى عام 2013 نتج عنها مقتل الالاف وفرار مئات الالاف من ديارهم.

-0- بانا/ع ط/ 30 سبتمبر 2015

30 سبتمبر 2015 09:11:24




xhtml CSS