الاتحاد الأوروبي وهيئة بيل ومليندا غيت يبرمان شراكة لمحاربة سوء التغذية

بروكسل-بلجيكا(بانا) - ستكون النيجر وبورندي وأثيوبيا وكينيا أول البلدان الإفريقية التي ستستفيد من اتفاق الشراكة بين هيئة بيل ومليندا غيت والاتحاد الأوروبي لمحاربة سوء التغذية، وفق ما أعلن المفوض الأوروبي المكلف بالتعاون الدولي، نيفين ميميكا، اليوم الأربعاء في بروكسل، بمناسبة افتتاح أشغال الأيام الأوروبية للتنمية.

وأكد المفوض الأوروبي أن الاتحاد الأوروبي يسعى لمساعدة البلدان الشريكة في تقليص عدد الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية المزمن بسبعة ملايين على الأقل في أفق سنة 2025.

ولبلوغ هذا الهدف، سيفرج الاتحاد الأوروبي عن غلاف مالي قدره 5ر23 مليون يورو سيوضع تحت تصرف المنابر الوطنية للاستعلام حول التغذية.

وأوضح بيان رسمي أوروبي أن هذه المبادرة ستسمح بقطع خطوة إلى الأمام عبر تزويد الأقطار الشريكة بالأدوات اللازمة لمتابعة ما أحرزت من تقدم في جهود تقليص سوء التغذية ولتحسين المعلومات والتحليل في مجال سوء التغذية. وهكذا فستتمكن الدول المستفيدة من إعداد سياسات واضحة وفعالة للتغذية على المستوى الوطني.

-0- بانا/أ ك/س ج/03 يونيو 2015

03 Junho 2015 19:20:19




xhtml CSS