الائتلاف الحاكم في الكوت ديفوار يحرز فوزا ساحقا في انتخابات الشيوخ

أبيدجان-الكوت ديفوار (بانا) - أظهرت نتائج انتخابات مجلس الشيوخ التي جرت في الكوت ديفوار، أمس السبت، فوزا ساحقا للائتلاف الحاكم، التجمع الهوفوتي من أجل الديمقراطية والسلام بعد فرز الاصوات.

ووفقا للنتائج التي أعلنتها اللجنة المستقلة للانتخابات، فقد فاز الائتلاف الحاكم بـ50 مقعدا في مجلس الشيوخ مقابل 16 للمرشحين المستقلين في الولايات الـ31 ومنطقتي أبيدجان وياموسوكرو، حيث جرى الاقتراع.

وبالنظر في النتائج المعلنة، يتبين ضعف تمثيل النساء اللواتي حيث لم يتجاوز عددهن ثمانية مقابل 58 رجلاً من مجموع المنتخبين.

وأعلنت اللجنة الانتخابية المستقلة أن نسبة المشاركة بلغت 87,59 في المائة مع 6140 ناخباً من أصل 7010 ناخب.

وجرى هذا الاقتراع عبر التصويت غير المباشر وفق نظام قائمة الأغلبية من جولة واحدة.  ويتكون المجمع الانتخابي من النواب ورؤساء البلديات والمستشارين البلديين ورؤساء المجالس الإقليمية والمستشارين الإقليميين.

وينص الدستور الإيفواري الصادر في 8 نوفمبر 2016 والمنشئ للجمهورية الثالثة في مادته 85 على أن السلطة التشريعية يمارسها البرلمان المكون من الجمعية الوطنية ومجلس الشيوخ.

ووفقاً للمادة 87 من هذا القانون الأساسي، "يضمن مجلس الشيوخ تمثيل التجمعات المحلية والإيفواريين المقيمين خارج الكوت ديفوار".

ويتم انتخاب ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ عن طريق الاقتراع العام غير المباشر، فيما يتم تعيين الثلث الآخر من قبل رئيس الجمهورية.

وتبلغ مدة ولاية أعضاء مجلس الشيوخ خمس سنوات.

وقد قاطعت أحزاب المعارضة هذه الانتخابات بعد فشلها في الحصول على إصلاح اللجنة الانتخابية المستقلة، التي تعتبر تشكيلتها غير متوازنة.

ومن المتوقع أن يتم تنصيب مجلس الشيوخ أوائل أبريل، وفقا للأحكام الدستورية التي تنص على أن دورته الأولى تبدأ بعد أسبوع من بداية دورة الجمعية الوطنية التي تُفتتح في أول يوم عمل من أبريل.

-0- بانا/بال/س ج/25 مارس 2018

25 مارس 2018 12:10:55




xhtml CSS