الإنتخابات في جنوب السودان تشهد نقصا في بطاقات الإقتراع

جوبا-السودان(بانا) -- إصطف الناخبون المتحمسون للإدلاء بأصواتهم في الإنتخابات الرئاسية والبرلمانية وحكام الولايات التاريخية في صفوف طويلة للإدلاء بأصواتهم اليوم الإثنين في اليوم الثاني من الإنتخابات التى تستمر لمدة ثلاثة أيام والتي صاحبها نقص في بطاقات .
الإقتراع وفقدان الأسماء في سجل الناخبين وانطلقت الإنتخابات السودانية المتعددة بصورة سلمية في جميع أنحاء البلاد أمس الأحد بالرغم من .
مقاطعة العديد من الأحزاب السياسية الكبيرة وشدد حزب المؤتمر الوطني الحاكم على إجراء .
الإنتخابات بالرغم من الدعوات لتأجيلها لفترة قصيرة يذكر أن حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان المسيطر على جنوب السودان كان من بين الأحزاب السياسية التي قاطعت الإنتخابات التاريخية التي تعتبر .
المتعددة الأولى منذ عام 1986 في الشمال وتأسف الناخبون الغاضبون في جوبا عاصمة إقليم جنوب السودان الذي يتمتع بالحكم الذاتي للتأخير الطويل في تسليم بطاقات الإقتراع والمواد الإنتخابية .
الأخرى وقال أتيم غرنغ أحد الناخبين في جوبا والذي كان ينتظر للإدلاء بصوته إن "هذه الإنتخابات مهمة جدا لإستفتاء 2011 .
وإننا نحتاج لهذا التصويت لأن معظم .
سكان جنوب السودان لم يدلوا بأصواتهم طيلة حياتهم"0 وأكد مسؤولو المفوضية القومية المستقلة للإنتخابات السودانية في جوبا أن صناديق الإقتراع تم .
تسليمها لمركز الإقتراع في جامعة جوبا بدون أغطية وتابع المسؤولون أن إنعدام الأغطية أجبر المسؤولين عن الإنتخابات لتأخير بدء عملية التصويت .
وهو السبب الذي أغضب العديد من الناخبين وقال أحد الناخبين الغاضبين إنه يجب على الحكومة أن تقدم إستقالتها لفشلها في جعل الإنتخابات خالية من .
المخالفات وكان رئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت الذي يشغل أيضا منصب النائب الأول للرئيس السوداني من بين الذين أدلوا بأصواتهم في وقت مبكر أمس الأحد.
لكن التقارير الواردة من الخرطوم إلى جوبا تشير إلى أن اليوم الثاني من الإنتخابات شهد حالات كثيرة لفقدان .
الأسماء من السجل الإنتخابي ويتوقع أن ينتخب المواطنون في جنوب السودان 271 .
مشرع للبرلمان الإقليمي فضلا عن حكام الولايات

12 أبريل 2010 16:42:00




xhtml CSS