الإنتخابات داخل مفوضية الإتحاد الإفريقي تهيمن على قمة المنظمة القارية

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - يهيمن إنتخاب رئيس ونائب رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي وكذا المفوضين الثمانية على النقاشات عشية قمة رؤساء دول وحكومات البلدان الإفريقية نهاية هذا الأسبوع في أديس أبابا بأثيوبيا.

ويسعى رئيس المفوضية الحالي جون بينغ إلى الفوز بولاية ثانية إلا أنه يواجه منافسة وزيرة الداخلية الجنوب إفريقية نكوسازانا دلاميني زوما.

ويتقدم لمنصب نائب الرئيس مرشح وحيد هو الكيني إراستوس موينشا.

وفي حديث مع الصحافة صرحت دلامين زوما بأن ترشحها يجب أن لا يُنظر إليه على أنه إهانة لبينغ الذي له الحق في ولاية ثانية بمقتضى قانون المفوضية.

وقالت  "عندما تننتهي الولاية من أربع سنوات فينبغي أن يتم إنتخاب شخص آخر لولاية أخرى من أربع سنوات" مضيفة "إن إنتحابي على رأس المفوضية سيؤكد أن النساء يستطعن أن يحققن ما يتقن إليه".

وتحظى دلامين زوما بتأييد بلدان جنوب القارة فيما تقف وراء بينغ البلدان الفرنكفونية.

ويُنتخب الرئيس ونائبه بالإقتراع السري وبأغلبية ثلثي الأعضاء الذين لهم الحق في التصويت أي البلدان التي ليست موضع عقوبة من طرف الإتحاد الإفريقي.

وسيجري الإنتخاب ظهيرة الأحد المقبل خلال الإفتتاح الرسمي لقمة الإتحاد الإفريقي بعد نقاش حول موضوع القمة "تحفيز التجارة البينية الإفريقية".

ومباشرة بعد إنتخاب الرئيس ونائب الرئيس من طرف الجمعية سيتم إختيار المفوضين الثمانية للإتحاد.

وينص قانون المفوضية على أن ولاية المفوضين مدتها أربع سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة. وعلى ذلك فإن أربعة منهم لن يترشحوا لهذا الإنتخاب وهم:جوليا دوللي جوينير مفوضة الشؤون السياسية وبيانس غاواناس مفوض الشؤون الإجتماعية وماكسويل مكويزالامبا مفوض الشؤون الإقتصادية.

وتوفيت مفوضة التجارة والصناعة أليزابت تانكو في أكتوبر 2011 أثناء ولايتها الثانية.

وعلى صعيد آخر اتفق وزراء الخارجية في غرب إفريقيا على الإجتماع اليوم الجمعة للحديث بشأن تعيين الرئيس النيجيري غودلوك جوناثان رئيسا دوريا للإتحاد الإفريقي بعد إنسحاب الرئيس الغامبي يحيى جامح.

ويُنتظر أن يصل الرئيس النيجيري اليوم الجمعة قبل القمة لمناقشة ترشح نيجيريا لرئاسة الإتحاد الإفريقي التي يجب أن تعود هذه السنة إلى غرب إفريقيا وفق مبدإ التداول الجغرافي.

-0- بانا/أو/سا/س ج/26 يناير 2012

27 يناير 2012 12:12:59




xhtml CSS