الإتحاد الإفريقي يقرِر إرسال أربعة آلاف رجل إضافي إلى الصومال

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - أعلن رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي جان بينغ اليوم في أديس أبابا أن الإتحاد قرر إرسال أربعة آلاف رجل إضافي إلى الصومال ليرتفع عدد القوة الإفريقية (أميسوم) من ثمانية آلاف جندي حاليا إلى 12 ألف.

وأكد في حديثه بمناسبة إفتتاح القمة السادسة عشرة لرؤساء دول وحكومات الإتحاد الإفريقي أن إرسال هذه التعزيزات سيصاحبه القيام بجهود كبيرة على المستوى اللوجيستي والتجهيزي للقوة الإفريقية العاملة في الصومال.

وأضاف جان بينغ "ينبغي الإشادة بالوصول الوشيك لكتيبة غينية وفيلق من القوات الأوغندية إلى الصومال. وبالفعل شرعت مفوضية الإتحاد الإفريقي بدعم من الأمم المتحدة والإتحاد الأوروبي في تطبيق مراحل إنتشار القوة الإفريقية في الصومال وفق تفويض موسَع وبأعداد مرتفعة".

ومن جهة أخرى أعرب بينغ عن أمله في أن تشهد النهاية القريبة للمرحلة الإنتقالية في الصومال تحولا إيجابيا في الوضع على المستويين السياسي والأمني.

وتم يوم الجمعة الماضي في أديس أبابا عقد إجتماع خاص بالصومال تحت رئاسة رئيس غانا السابق والمبعوث الخاص للإتحاد الإفريقي جيري راولينغز.

وينتشر حاليا أكثر من 8 آلاف جندي إفريقي أغلبهم من بورندي وأوغندا في الصومال التي تمزقها أزمة سياسية مزمنة منذ سنة 1992 .

-0- بانا/س أ/ت ب/س ج/ع د/30 يناير 2011

30 يناير 2011 17:17:52




xhtml CSS