الإتحاد الإفريقي يرحب بقرار واشنطن إعادة النظر في حظر سفر رعايا بلدان إفريقية

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - رحبت مفوضية الاتحاد الإفريقي برفع حظر السفر عن رعايا السودان من قبل الحكومة الأمريكية، معربة عن أملها في تطبيع العلاقات بالكامل بين البلدين.

وفي بيان صحفي صدر اليوم الأربعاء، استغربت مفوضية الاتحاد الإفريقي بالمقابل فرض حظر سفر على بعض البلدان الإفريقية، ملاحظة أن حرية تنقل الأشخاص أساس علاقات أقوى وأكثر إثراء بين القارة الإفريقية والولايات المتحدة.

وأكد البيان أن "مفوضية الاتحاد الإفريقي وإذ تشاطر الولايات المتحدة نفس المخاوف بشأن تهديد الإرهاب والتطرف العنيف، تعتقد بأن التعاون والالتزام الإيجابي ضروريان لصياغة استجابة مشتركة لهذا التحدي العالمي الهائل".

وأعربت مفوضية الاتحاد الإفريقي خلال اجتماع عقدته الثلاثاء في مقرها مع القوة المشتركة متعددة الجنسيات لمحاربة بوكو حرام عن استغرابها لفرض حظر "جائر" للسفر على تشاد، تحديدا، بالنظر إلى دورها الهام في محاربة الإرهاب بحوض بحيرة تشاد وشمال مالي ومنطقة الساحل.

ودعت مفوضية الاتحاد الإفريقي كذلك إلى حوار بناء بين الحكومة الأمريكية والدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي حول حظر السفر الذي يطال بعض البلدان الإفريقية.

ولاحظ البيان أن المفوضية تتطلع إلى بحث المسألة خلال الحوار رفيع المستوى المقرر بين الاتحاد الإفريقي والولايات المتحدة في نوفمبر القادم.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أصدر السبت إجراء يقضي بحظر سفر رعايا ستة بلدان ذات أغلبية مسلمة إلى بلاده. وينص هذا الإجراء على عدم إصدار تأشيرات لمواطني كل من سوريا وإيران والصومال واليمن وليبيا -وجميعها كانت مضمنة في قائمة إجرائين سابقين أصدرهما ترامب- مع إضافة كوريا الشمالية وتشاد وفنزويلا. ورفع الإجراء الجديد بالمقابل قيود حظر السفر بالكامل عن السودان.

-0- بانا/أ ر/ع ه/ 27 سبتمبر 2017

27 سبتمبر 2017 11:31:39




xhtml CSS