الإتحاد الإفريقي يدين الهجمات المسلحة في شمال مالي

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - أدان رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي جون بينغ وبشدة اليوم الأحد في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا التمرد السائد في شمال مالي ووصف الهجمات المسلحة "بالمرفوضة وغير المبررة".

واعتبر بينغ في كلمة له لدى إفتتاح القمة ال18 للإتحاد الإفريقي أن تجدد المواجهات المسلحة منذ 16 يناير في شمال مالي يشكل تهديدا على السلام والإستقرار في إقليم غرب إفريقيا بكامله.

وشدد الرئيس المنتهية ولايته لمفوضية الإتحاد الإفريقي على أن "مسألة الأمن في منطقة الساحل والصحراء وإنعكاسات الأزمة الليبية ما تزال تمثل قضية تثير إهتماما فائقا نظرا خاصة لإنتشار مختلف أنواع الأسلحة في منطقة تواجه عدة تحديات".

وأكد بينغ كذلك أن الإتحاد الإفريقي سيواصل بالتعاون مع شركائه دعم الجهود المبذولة من قبل دول الشريط الساحل الصحراوي لمواجهة الخطر الذي يهدد السلام في مالي وتسهيل إعادة الإدماج الإجتماعي والإقتصادي للعمال المهاجرين الذين اضطروا لمغادرة ليبيا خلال الأزمة التي شهدها هذا البلد.

وأقر بينغ لدى عرضه حصيلة عامة حول السلام والأمن في إفريقيا أنه ما يزال يجب رفع العديد من التحديات.

وتابع وزير الخارجية الغابوني السابق أنه "من العاجل إطلاق جهود جديدة من أجل إيجاد حل لنزاع الصحراء الغربية على أساس حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره وتجاوز الطريق المسدود في عملية السلام بين أثيوبيا وإريتريا عبر التطبيق الصارم وبحسن نية لإتفاق يونيو 2010 الموقع برعاية دولة قطر".

وستخضع قضايا السلام والأمن لنقاش واسع خلال القمة ال18 للإتحاد الإفريقي التي يتمثل محورها الرئيسي في تعزيز التجارة الإفريقية البينية.

وقام وزراء الخارجية أمس السبت في هذا الخصوص بإنتخاب 10 بلدان أعضاء في مجلس السلم والأمن التابع للإتحاد الإفريقي.

وإذ أعيد إنتخاب الكوت ديفوار وجيبوتي لفترة ثانية من سنتين انضمت كل من الكاميرون والكونغو ومصر وتنزانيا وأنغولا وليسوتو وغينيا وغامبيا إلى المجلس لفترة من نفس المدة.

ومن جهة أخرى سيقوم رؤساء الدول والحكومات قبل إختتام أعمال قمتهم غدا الإثنين بإنتخاب رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي.

ويتنافس مرشحان هما رئيس المفوضية المنتهية ولايته الغابوني جون بينغ ووزيرة الخارجية الجنوب إفريقية السابقة نكوسوزانا دلاميني زوما على الفوز بأصوات الدول ال54 الأعضاء في المنظمة القارية.

-0- بانا/ص أ/ع ه/ 29 يناير 2012













29 يناير 2012 15:22:31




xhtml CSS