الإتحاد الإفريقي يدعو الليبيين للعمل على تجاوز خلافاتهم

برازافيل-الكونغو(بانا) - طلب الرئيس الكونغولي دنيس ساسو نغيسو باعتباره رئيسا للجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى حول ليبيا اليوم السبت في برازافيل لدى افتتاح الاجتماع الرابع لهذا اللجنة من الليبيين العمل على تجاوز خلافاتهم والتغلب على أنانياتهم الفردية والحزبية.

وقال ساسو نغيسو بحضور نظيريه الجنوب إفريقي جاكوب زوما والنيجري محمدو إسوفو "أود أن أدعو إلى العمل بكل الوسائل لتجاوز الخلافات والتغلب على الأنانيات الفردية والحزبية ومنح الأولوية لليبيا حتى ينعم شعب هذا البلد بالسلام والمصالحة".

وأضاف الرئيس الكونغولي "أقولها وأكررها بقوة : إن نجاح جهودنا مرهون إلى حد كبير باشتراك وتصميم الليبيين أنفسهم"، معربا عن ارتياحه لمشاركة الفرقاء الرئيسيين للأزمة الليبية في هذا اللقاء.

وأكد رئيس لجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى حول ليبيا أن "حضور ممثلي الأطراف الرئيسية للأزمة الليبية في نفس القاعة لأول مرة يشكل حافزا إضافيا للجنتنا ومؤشر أمل للجميع".

وأوضح الرئيس الكونغولي أن الاتحاد الإفريقي ولجنته ليست لديهما أجندة خفية في ليبيا، مضيفا "أجندتنا تتمثل فقط في عودة السلام والوئام الوطني والدفاع عن وحدة وسيادة هذا البلد"، داعيا الشركاء والمجتمع الدولي إلى عدم تجاهل صوت إفريقيا حول المسألة الليبية مثلما حدث سنة 2011 .

ولاحظ أن الأجندة الدولية تتضمن على هامش الدورة الـ72 العادية للجمعية العامة للأمم المتحدة لقاءات مخصصة لليبيا.

وقال "يجب علينا بالتالي التباحث حول هذه المواعيد التي ستولي بما لا يدع مجالا للشك اهتماما لمخرجات الاجتماع الحالي".

واعتبر ساسو نغيسو أن تشكيل لجان الحوار ومختلف الاتصالات بين الفاعلين الليبيين دليل على حرصهم على تنفيذ أنشطة من شأنها تسريع عملية إحلال السلام في هذا البلد.

وخلص دنيس ساسو نغيسو إلى القول "هذا مغزى اللقاء الحالي المنعقد في وقت التزم فيه الليبيون أنفسهم بثبات نحو دينامية التوصل إلى تسوية للأزمة".

من جانبه، لاحظ رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي محمد أن "هذه هي المرة الأولى التي تلتقي فيها الأطراف (الليبية) المتخاصمة برعاية الاتحاد الإفريقي".

-0- بانا/م ب/ع ه/ 09 سبتمبر 2017

09 سبتمبر 2017 18:04:40




xhtml CSS