الإتحاد الإفريقي وشركاؤه يدعون الفاعلين الكونغوليين لاستكمال مفاوضاتهم

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - أعرب كل من الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والمنظمة الدولية للفرنكفونية عن قلقهم المتزايد حيال استمرار جمود الحوار بين الفاعلين السياسيين المعنيين في الكونغو الديمقراطية حول أطر تنفيذ اتفاق 31 ديسمبر السياسي.

ولاحظت المنظمات الأربع في بيان مشترك صدر بشكل متزامن في كل من أديس أبابا ونيويورك وبروكسل وباريس أن الفرقاء لم يتمكنوا بعد مرور ستة أسابيع على الاتفاق حول مرحلة انتقالية تكلل بإجراء انتخابات سلمية وذات مصداقية بحلول ديسمبر 2017 من استكمال محادثاتهم حول التنفيذ الفعلي للاتفاق.

واعتبر البيان أن "هذا الوضع من شأنه نسف النية الحسنة التي قادت إلى توقيع اتفاق 31 ديسمبر"، داعيا "جميع الفاعلين المعنيين في الكونغو الديمقراطية، بما يشمل الأغلبية الرئاسية والمعارضة إلى مضاعفة حسن نيتهم وجهودهم لضمان استكمال سريع للمحادثات الحالية".

وجددت المنظمات الأربع الشريكة تأكيد حاجة كافة الأطراف إلى الاصطفاف خلف جهود الوساطة التي يقودها المؤتمر الكنسي الوطني الكونغولي، مشيرا إلى أن التنفيذ الكامل وفي الوقت المحدد لاتفاق 31 ديسمبر مهم لضمان شرعية المؤسسات الانتقالية إلى غاية إجراء الانتخابات.

-0- بانا/أ ر/ع ه/ 18 فبراير 2017

18 فبراير 2017 10:37:06




xhtml CSS