الإتحاد الإفريقي والإيغاد يشيدان بالأمن السوداني

الخرطوم-السودان(بانا) -- أشاد الإتحاد الإفريقي والهيئة الحكومية للتنمية (إيغاد) أمس الأحد بإجراء الإنتخابات .
وفرز الأصوات بصورة سلمية في السودان وقالت المنظمتان -خلال مؤتمرين صحفيين منفصلين في الخرطوم أمس الأحد حيث أعلنا تقريريهما المؤقتين حول إجراء الإنتخابات العامة- إن الشرطة والجيش والقوات .
شبه العسكرية تعاملت بصورة جيدة مع الناحبين وبالرغم من أن قوات الأمن تعرضت لإنتقاد شديدة من جانب المراقبين الآخرين خلال فترة الإنتخابات إلا أن الإتحاد الإفريقي و(الإيغاد) قالا إن الشرطة لم تعمل .
على تخويف الناخبين أو تظهر قوة الحكومة ضدهم واعترفت بعثة الإتحاد الإفريقي بالمشاكل التي صاحبت الإنتخابات والتي تتمثل في الأمية وعدم الخبرة إلا أنها أشارت إلى أن قوات الأمن لم تكن عائقا أمام .
الإنتخابات وقال بيان قرأه كونيلي اديمي المراقب في بعثة الإتحاد الإفريقي إنه نظرا للتاريخ السياسي الحديث للسودان وللتحديات التي شكلها حجم البلاد والوضع الأمني والتوترات السياسية التي سادت في وقت سابق فإن .
الإنتخابات تشكل معلما بارزا في تاريخ السودان وأكد يوسف نزيبو المراقب في بعثة (الإيغاد) إن المشاكل التي صاحبت سجل الناخبين وفقدان الأسماء خلال عملية التسجيل تعتبر أسبابا كافية للتسبب في الشغب في مراكز الإقتراع لكن الشرطة والجيش ظلا مرنين ولم .
يحاولا إظهار القوة وكانت منظمة للمجتمع المدني السوداني قد احتجت في وقت سابق على رفض المفوضية القومية للإنتخابات للإذعان لدعوات المعارضة لتأجيل الإنتخابات.
وقالت إن إنسحاب مرشحي المعارضة من الإنتخابات جعل نتائجها غير .
شرعية وغير مقبولة غير أن أديمي في رد فعله رفض هذا الإحتجاج قائلا "إننا متفقون على أن الإنتخابات غير متقنة ولكن لا يمكنك أن تتوقع من شخص لم يشارك أن يقول شيئا إيجابيا وأن هذه الإنتخابات تعتبر الأساس للإنتخابات في الستقبل".
0 يذكر أن مراقبي الإتحاد الأوروبي ومركز كارتر واليابان وألمانيا وكندا والبرازيل أجازوا الإنتخابات السودانية التي من المتوقع أن تعلن نتائجها خلال اليومين القادمين.
وأشار جميعهم إلى الظروف الخاصة .
التي جرت فيها

19 أبريل 2010 10:17:00




xhtml CSS