الإتحاد الإفريقي مدعو إلى إنشاء هيئة لمتابعة تنفيذ قراراته

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) - طالب المسؤول في منظمة أوكسفام غير الحكومية ديزيري أسوغبافي الإتحاد الإفريقي بإنشاء هيئة لمتابعة القرارات التي تصدر عن مؤسساته المختلفة بقصد ضمان تنفيذها.

وأوضح مدير مكتب منظمة أوكسفام للتنسيق مع الإتحاد الإفريقي في مقابلة مع وكالة بانا للصحافة أن "الإتحاد الإفريقي يعقد على الأقل سنويا قمتين عاديتين إضافة إلى الإجتماعات الأخرى ذات المستوى العالي وتتمخض عن كل ذلك قرارات هامة تتعلق بقضايا سكان القارة إلا أن 10 في المائة منها فقط يتم تطبيقها ولذلك يتوجب العمل على تغيير هذا الوضع.

وعلى سبيل المثال اتفقت البلدان الأعضاء في الإتحاد الإفريقي على تخصيص 10 في المائة من النفقات العمومية للزراعة و15 في المائة لقطاع الصحة كما صادقت على ضمان حرية حركة الأشخاص والسلع داخل أقاليم القارة غير أنه -حسب مسؤول أوكسفام- "نظرا لغياب هيئة متابعة لم يتم تنفيذ شيء من هذه الإجراءات رغم ما يترتب عليها من فوائد مهمة  للسكان الأفارقة  وهو ما من شأنه أن يخلق جوا من عدم الثقة بين القادة الأفارقة وشعوبهم".

وأصدرت ثلاث عشرة منظمة غير حكومية من بينها الإتحاد الدولي لحقوق الإنسان واللقاء الإفريقي للدفاع عن حقوق الإنسان عشية القمة السادسة عشرة للإتحاد الإفريقي تقريرا دعت فيه المنظمة القارية إلى تركيز الإهتمام على متابعة قراراتها.

ونبهت المنظمات غير الحكومية إلى أن غياب التطبيق الفعلي للإجراءات التي تتبناها مؤسسات الإتحاد الإفريقي يحول دون تمتع سكان القارة بحقوقهم المدنية والسياسية والإقتصادية الكاملة.

وحثت المنظمات المذكورة القمة السادسة عشرة للإتحاد الإفريقي التي ستنعقد تحت شعار "القيم المشتركة من أجل الوحدة والإندماج الإقليمي إفريقي" أن تحدث قطيعة نهائية مع التوجه السائد حاليا بعدم تطبيق القرارات الصادرة عن المؤسسات القارية.

-0- بانا/س أ/ج س/س ج/ع د/29 يناير 2011

29 يناير 2011 11:47:35




xhtml CSS