الإتحاد الإفريقى يعرب عن قلقه حول الوضع فى دارفور

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- أعربت الجلسة العادية الخامسة للمجلس التنفيذى للإتحاد الإفريقى التى إختتمت أعمالها أمس الإثنين عن قلقها لمخاطر زعزعة الإستقرار الإقليمى التى قد تنشأ عن الأزمة القائمة فى إقليم .
دارفور فى غرب السودان وأعرب المجلس الوزارى عن قلقه تجاه الأزمة الإنسانية وإنتهاكات حقوق الإنسان التى إرتكبتها .
مليشيات الجانجويد فى الإقليم وذكر قرار تبناه وزراء خارجية الإتحاد الإفريقى أن "المجلس التنفيذى يؤكد على الحاجة لمحاكمة كل مرتكبى إنتهاكات حقوق الإنسان الخطيرة فى إقليم دارفور".
0 ودعا الوزراء فى القرار أيضا الحكومة السودانية وحركة تحرير السودان وحركة العدالة والمساواة إلى .
إحترام وقف إطلاق النار الموقع يوم 8 أبريل 2004 ودعا المجلس الوزارى- الأطراف المتحاربة فى دارفور للتعاون مع لجنة مراقبة وقف إطلاق النار بهدف "تسهيل الجهود المبذولة لإستعادة السلام الدائم فى الإقليم" .
ونصح المجلس - الأطراف بالمشاركة فى المفاوضات السياسية المقرر إجراؤها يوم 15 يوليو الجارى فى العاصمة .
الأثيوبية أديس أبابا وإلى جانب أشادته بتعيين مبعوث خاص لرئيس مفوضية الإتحاد الإفريقى لمتابعة الأزمة بدارفور- نوه المجلس بالدعم المالى الذى قدمته الحكومة البريطانية والإتحاد الأوروبى لنشر بعثة للأمم المتحدة فى هذا الإقليم بالإضافة إلى الإشادة بالدعم اللوجستى الذى قدمته .
الولايات المتحدة

06 يوليو 2004 18:12:00




xhtml CSS