الإتحاد الأوروبي يوافق على بعثة تدريب عسكري في إفريقيا الوسطى

بروكسل-بلجيكا(بانا) - أعلن بيان رسمي صدر اليوم الثلاثاء في بروكسل أن المجلس الأوروبي وافق على استحداث بعثة تدريب عسكري في إفريقيا الوسطى للمساهمة في إصلاح قطاع الدفاع بهذا البلد.

وستتمركز البعثة في بانغي، حيث ستنشط لفترة مبدئية تستمر سنتين.

وذكر البيان أنه تكميلا لعمل بعثة الاتحاد الأوروبي الاستشارية العسكرية التي كان الاتحاد الأوروبي قد أنشأها في يناير الماضي بإفريقيا الوسطى، ستسعى بعثة التدريب العسكري للارتقاء بقوات مسلحة عصرية وناجعة وجامعة وقابلة للمساءلة بصورة ديمقراطية في إفريقيا الوسطى.

وأفاد بيان المجلس الأوروبي أن البعثة ستقدم نصائح استراتيجية لوزارة الدفاع وقيادة أركان الجيش في إفريقيا الوسطى، بالإضافة إلى تزويد القوات المسلحة بالتوعية والتدريب.

وستعمل البعثة بما يتوافق والأهداف السياسية والاستراتيجية التي تم وضعها في إطار مفهوم إدارة الأزمة الذي أقره المجلس يوم 14 مارس 2016 .

وكانت البعثة الاستشارية العسكرية قد أنشئت يوم 19 يناير 2015 .

وتقوم هذه البعثة في إطار تعاون وثيق مع بعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأوجه لبسط الاستقرار في إفريقيا الوسطى (مينوسكا) بتقديم النصائح لسلطات هذا البلد حول الإصلاحات الضرورية لتحويل القوات المسلحة الوطنية إلى جيش مهني قابل للمراقبة ديمقراطية ويتسم بالتمثيل العرقي. وسينقضي تفويض هذه البعثة في 16 يوليو المقبل.

وصرحت ممثلة الاتحاد الأوروبي السامية للشؤون الخارجية والأمن المشترك فيديريكا موغيريني عندما قام المجلس باستحداث البعثة العسكرية الاستشارية أن "الاتحاد الأوروبي ملتزم تماما بدعم عودة الاستقرار إلى إفريقيا الوسطى. وستلعب هذه البعثة الجديدة دورا حاسما في تعزيز قطاع الأمن. وستقدم البعثة نصائح حول الإصلاحات المطلوبة لجعل القوات المسلحة لإفريقيا الوسطى جيشا جمهوريا أكثر مهنية وتعدد عرقي".

-0- بانا/أ ر/ع ه/ 19 أبريل 2016

19 أبريل 2016 14:53:47




xhtml CSS