الإتحاد الأوروبي يرفع جزئيا قيود الطيران المفروضة على الطيران الليبي

طرابلس-ليبيا(بانا) - سمح الإتحاد الأوروبي للطائرات الليبية يوم الأحد بعبور أجوائه وتحديدا فوق المياه الدولية لقبرص واليونان حسب ما أعلنت مصلحة الطيران المدني الليبية.

وأوضحت مصلحة الطيران في بيان صحفي أن الإتحاد الأوروبي وبعد سلسة من الاجتماعات مع مسؤولي المصلحة والشركات الوطنية قرر رفعا جزئيا لقيود الطيران المفروضة على الطيران الليبي فوق أجوائه.

وأشار البيان الى أن الخطوط الجوية الليبية باشرت منذ اليوم تنظيم أولى رحلاتها الى مطار اسطنبول عبر مطاري معيتيقة بطرابلس ومطار مصراتة بعد الحصول على الإذن من قبل الاتحاد الاوروبى بالمرور فوق المياه الدولية لقبرص واليونان.

وعقد مسؤولون بمصلحة الطيران المدني وشركة الخطوط الليبية للطيران مؤخرا اجتماعات مع مسؤولين أوروبيين بهدف التخفيف من قيود الطيران المفروضة على ليبيا.

وتوقفت جميع رحلات شركات الطيران الليبية منذ يوليو 2014 منذ تدمير مطار طرابلس الدولي المنفذ الجوي الرئيسي في العاصمة طرابلس جراء القتال الذي انتهى بسيطرة قوات "فجر ليبيا" عليه.

ولا يوجد أي منفذ جوي في طرابلس الا مطار معيتيقة المقام داخل قاعدة جوية عسكرية وهو الآخر تعرض لغارات جوية وتعطلت الملاحة الجوية فيه مرارا.

وأصدر الإتحاد الأوروبي قرارا في نوفمبر 2014 بمنع تحليق طائرات جميع شركات الطيران الليبية في مجاله الجوي بسبب مخاوف تتعلق بسلامة الركاب وقطاع الطيران.

وأدرجت على قائمة الحظر سبع شركات طيران بما فيها الخطوط الجوية الليبية والخطوط الإفريقية وشركة ليبيا للطيران مما دفع بشركات الطيران الليبية الى تأجير طائرات أجنبية بهدف تسيير رحلات جوية الى أوروبا والتهرب من العقوبات المفروضة عليها.

-0- بانا/ع ط/ 2 مارس 2015

02 مارس 2015 05:59:31




xhtml CSS