الإتحاد الأوروبي لن يستأنف دعمه للكوت ديفوار إلا تحت رئاسة وتارا

أديس أبابا-الكوت ديفوار(بانا) - أكد المفوض الأوروبي للتنمية أندريس بيبالغس اليوم الإثنين في أديس أبابا بأثيوبيا أن الإتحاد الأوروبي لن يستأنف فعليا دعمه للكوت ديفوار إلا عندما يستلم الحسن وتارا مهامه فعليا كرئيس للجمهورية.

وقال بيبالغس في تصريح للصحافة على هامش القمة ال16 العادية لرؤساء دول وحكومات الإتحاد الإفريقي "لقد توقفنا عن كل أنشطتنا في الكوت ديفوار بإستثناء البرامج الموجهة مباشرة للفئات الإجتماعية الهشة والتي لا تنفذها الآليات الحكومية".

وأضاف "أؤكد مجددا أن دعمنا لن يستأنف نشاطه إلا عندما يتمكن وتارا الذي نعتبره الرئيس الوحيد للكوت ديفوار من ممارسة كامل مهامه".

وشكلت الأزمة الإيفوارية الموضوع المهيمن على القمة ال16 للإتحاد الإفريقي المقرر إختتامها هذا المساء بعد يومين من الأعمال.

وتشمل القرارات المتخذة بشأن تسوية الأزمة الإيفوارية تشكيل لجنة رفيعة المستوى برئاسة بليز كامباوري الرئيس البوركيني.

ومن جهة أخرى اختارت هذه القمة التي عقدت تحت شعار "القيم المشتركة من أجل وحدة وإندماج قاري أكبر" رئيس غينيا الإستوائية تيودورو أوبيانغ نغيما رئيسا للمنظمة القارية.

-0- بانا/ص أ/ع ه/ف ع/ 31 يناير 2011

31 يناير 2011 19:07:58




xhtml CSS