الإتحاد الأفريقي لن يعترف باية حكومة تستولي على السلطة بالقوة في تشاد

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- أكد القادة والرؤساء الأفارقة أنهم لن يعترفوا بأية حكومة تستولي على السلطة بالقوة في تشاد حيث ذكرت التقارير أن المتمردين قد شقوا طريقهم إلي العاصمة أنجامينا وأنهم يتجهون الآن نحو القصر .
الرئاسي ووافقت قمة قادة ورؤساء دول وحكومات الإتحاد الأفريقي التى إختتمت أعمالها في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا اليوم السبت على قرار يدين أى إستيلاء على السلطة .
بإستخدام القوة في هذه الدولة الأفريقية الصغيرة وقال الرئيس السنغالي عبدالله واد الذي بادر بالدعوة لعقد إجتماع مغلق حول النزاعات في أفريقيا "إن الإتحاد الأفريقي أكد في هذا القرار أنه لن يعترف أبدا بحكومة تستولي على السلطة بالقوة في تشاد".
0 وفي حين لن يتدخل الإتحاد الأفريقي نفسه في الأزمة في تشاد إلا أنه سمح لأية دولة عضو ترغب في مساعدة .
الحكومة التشادية عسكريا أن تفعل ذلك وأضاف الرئيس واد "أن هذا التدخل لن يكون بمصادقة من جانب الإتحاد الأفريقي.
.
وهذا هو فهمي للقرار حول تشاد".
0 وأثار الوضع في تشاد مناقشة غاضبة في القمة العادية .
العاشرة للإتحاد الأفريقي وإتهم وزير الشؤون الخارجية التشادي الذي ألقي خطابا طويلا أمام القمة السودان بمساعدة المتمردين .
بالمعدات العسكرية ورفض السودان بدوره هذا الإتهام وقال إنه لا يد له .
في المسألة وأفادت التقارير الصحفية أن قتالا عنيفا يدور في العاصمة أنجامينا وأن المتمردين أعلنوا أن سقوط الحكومة .
الموجودة في السلطة بات وشيكا ونفت الحكومة التشادية إدعاء المتمردين وقالت إن الرئيس إدريس دبي موجود في القصر الرئاسي وإن الوضع .
تحت السيطرة

02 فبراير 2008 19:30:00




xhtml CSS