الأمين العام الأممي يرحب بتبني ميثاق سلام في إفريقيا الوسطى

نيويورك-الولايات المتحدة(بانا) - هنأ الأمين العام للأمم المتحدة الإثنين شعب إفريقيا الوسطى على تبني ميثاق للسلام يعكس تطلعاته ويضع النزاع وراءه نهائيا من أجل بناء دولة أكثر سلمية وديمقراطية.

وأقيم ملتقى بانغي الوطني من 04 إلى 11 مايو الجاري في عاصمة إفريقيا الوسطى حيث كللت أعماله الإثنين بصياغة ميثاق للسلام والمصالحة الوطنية وإعادة الإعمار.

وفي بيان تلقته وكالة بانا للصحافة بنيويورك حيا بان كي مون السلطات الانتقالية والمجموعات المسلحة على توقيع اتفاق حول مبادئ نزح السلاح والتسريح وإعادة الإدماج.

ودعا الأمين العام الأممي إلى تنفيذ الوثيقة بشكل سريع وكامل.

ولاحظ أن ملتقى بانغي جاء ثمرة عملية تاريخية وجامعة أفسحت المجال لأصوات ممثلين محليين للنساء والشباب والمجتمع المدني.

ورحب بان كي مون بالدور الذي لعبته النساء في الملتقى حاثا الحكومة الانتقالية على تنفيذ توصيات الملتقى "بلا تأخير" وذلك بدعم من المجتمع الدولي.

-0- بانا/أ أ/ع ه/ 12 مايو 2015

12 مايو 2015 10:21:40




xhtml CSS