الأمم المتحدة توزع أغذية ومساعدات أخرى على 38 ألف نازح في دارفور

الخرطوم-السودان(بانا) - ذكرت منظمة الأمم المتحدة الإثنين أنها وزعت مساعدات إنسانية ضرورية على عشرات الآلاف من النساء والأطفال المتضررين من الاشتباكات الأخيرة بين القوات الحكومية والمتمردين في إقليم دارفور الواقع غرب السودان.

وأفاد بيان صحفي للأمم المتحدة تلقته وكالة بانا للصحافة في الخرطوم أن المنظمة العالمية وشركائها قاموا بتوزيع مواد غذائية ومساعدات إنسانية أخرى على 38 ألف مدني -أغلبهم نساء وأطفال- أجبرهم النزاع الأخير المحتدم في منطقة جبل مرة في دارفور على النزوح عن ديارهم.

وتتضمن هذه المساعدات المنقولة أساسا على متن قافلة مكونة من 24 شاحنة تحت حراسة بعثة الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة إلى دارفور (يوناميد) والتي وصلت الإقليم يوم 11 فبراير 2016 مياه ومآوي وأواني مطبخية ومعدات طبية ومكملات غذائية للأطفال الذين يعانون من سوء التغذية.

وذكر البيان أن الأعمال العدائية التي زادت حدة مع منتصف يناير الماضي في جبل مرة أجبرت آلاف المدنيين على هجر هذه المنطقة الجبلية الواقعة على تخوم ثلاث ولايات في دارفور، حيث قطع العديد منهم عدة كيلومترات سيرا على الأقدام دون ماء أو غذاء.

ويمثل الأطفال 62 في المائة والنساء 28 في المائة من النازحين الجدد المسجلين في منطقة سورتوني النائية التي تخلو من أي نشاط إنساني.

وعلاوة على المساعدات الإنسانية المقدمة، قامت الأمم المتحدة وشركاؤها كذلك بنشر طواقم طبية وعناصر لحماية الأطفال.

وكان الجيش السوداني قد أعلن الأسبوع الماضي عن "تنظيف" 17 موقعا وتكبيد متمردي دارفور خسائر جسيمة في منطقة جبل مرة.

-0- بانا/م ع/ع ه/ 16 فبراير 2016

16 فبراير 2016 02:04:50




xhtml CSS