الأمم المتحدة تكرم مانديلا بشأن السلام والحرية

نيويورك-الأمم المتحدة(بانا) -- إحتفلت الأمم المتحدة أمس الجمعة باليوم الدولي لنيلسون مانديلا لأول مرة في إطار تكريم الرئيس الجنوب إفريقي السابق لمساهمته .
في النضال من أجل السلام والحرية وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في رسالته بمناسبة اليوم العالمي إنه متأثر بتواضع مانديلا الزعيم السابق للمكافحة ضد الفصل العنصري .
والفائز بجائزة نويل للسلام-عندما إلتقى به وأكد بان كي مون في رسالته للإحتفال الخاص الذي أقيم في مقر الأمم المتحدة لإحياء اليوم العالمي لنيلسون مانديلا أن "السيد مانديلا لا يفضل الحديث عن نفسه ولكن يتحدث دائما حول ماذا فعل المواطنون الأخرون في النضال من أجل حقوق الإنسان والكرامة".
0 وأضاف مون في رسالته "هذا هو أحد الأسباب التي .
جلعت مانديلا يكون ملهما للملايين"0 وتابع الأمين العام للأمم المتحدة في رسالته "أن مانديلا لم يكن في حينها مدعوما بالمال ولا بالسلطة وكما يذكر لنا دائما بأنه شخص عادي إلا أنه حقق أشياء .
غير عادية"0 ولاحظ بان كي مون أن إنجازات مانديلا كانت .
تكاليفها كبيرة على شخصه وعائلته وقال الأمين العام للأمم المتحدة إن "تضحية مانديلا لم تخدم فقط مواطني بلاده (جنوب إفريقيا) بل جعلت العالم أفضل مكان لجميع الأشخاص في كل مكان".
0 وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد قررت في نوفمبر 2009 بأن يوم 18 يوليو من كل عام (تاريخ ميلاد مانديلا) سيكون يوم نيلسون مانديلا العالمي لإحياء إلتزامه الطويل بتعزيز حل الصراعات وعلاقات الأجناس .
وحقوق الإنسان والمصالحة ومساواة المرأة وقال رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة على التريكي إنه يجب أن يشكل الإحتفال بهذا اليوم -تذكير للمجتمع الدولي لتحقيق المساواة الإجتماعية الضرورية .
والعدالة وتحقيق السلام عبر الحوار وأضاف التريكي في رسالته "أنني أدعو للعمل لجعل .
العالم أفضل مكان في يوم من الأيام"0 ومن بين الأحداث التي يشهدها هذا اليوم تنظيم بطولة تحمل شعار "كرة القدم من أجل السلام" تقام في السودان فضلا عن معرض للصور وعرض أفلام وحلقات نقاش .
وبرامج موسيقية في عدد من الدول

17 يوليو 2010 13:55:00




xhtml CSS