الأمم المتحدة تشيد بمنع ختان الإناث في نيجيريا وغامبيا

نيويورك-الولايات المتحدة(بانا) - ذكر صندوق الأمم المتحدة للسكان أن نيجيريا وغامبيا من بين البلدان التي منعت ممارسة ختان الإناث المضرة بالصحة.

وذكرت الوكالة الأممية في تقرير صدر بمناسبة إحياء اليوم العالمي 2017 لعدم التسامح مع ختان الإناث الموافق 06 فبراير أن هناك حاجة عاجلة للتخلي عن هذه الممارسة.

ولاحظ التقرير أن "الكثير من البلدان تبنت بدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان تشريعات تمنع ختان الإناث، من ضمنها نيجيريا وغامبيا سنة 2015 ، وطورت سياسات وطنية لتجسيد التخلي عن هذه الممارسة".

ويعد ختان الإناث ممارسة تقليدية متجذرة في الكثير من المجتمعات.

وكشفت الوكالة الأممية أن "الفتيات البالغات من العمر 14 عاما أو أقل يمثلن حوالي 44 مليونا من إجمالي الإناث اللائي تعرضن للختان. وعلى مستوى العالم، خضعت 200 مليون امرأة وفتاة ما زلن على قيد الحياة حاليا لممارسة الختان المتجذرة بعمق والتي لها انعكاسات طبية واجتماعية وقانونية واقتصادية مدمرة بالنسبة للفتيات والنساء".

واعتبرت أن الأمر يتعلق "بانتهاك لحقوق النساء والفتيات، وشكل من أشكال العنف ضد النساء ينبغي وضع حد له الآن"، مضيفة أن هذه الممارسة قد تسبب مضاعفات صحية على المدى القصير والمتوسط، تشمل الألم المزمن والالتهابات وزيادة خطر انتقال فيروس الإيدز والقلق والإحباط ومضاعفات الوضع والخصوبة، إلى جانب الوفاة، في أسوأ الحالات.

ويقود صندوق الأمم المتحدة للسكان بالشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للأطفال (اليونيسيف) أكبر برنامج عالمي لتسريع التخلي عن ختان الإناث.

ويركز البرنامج على 17 بلدا إفريقيا، كما يدعم المبادرات الإقليمية والعالمية.

-0- بانا/ف أ/ع ه/ 07 فبراير 2017

07 فبراير 2017 13:55:28




xhtml CSS