الأمم المتحدة تراجع الوضع الإنساني في دافور

نيويورك-الأمم المتحدة(بانا) -- بدأت الأمم المتحدة أمس الأربعاء عملية مراجعة تستمر خمسة أيام لتقييم الوضع الإنساني في جنوب السودان وفي إقليم دارفور الذي .
تمزقه الحرب وتشير وكالة بانا إلي أن جون هولمز مساعد الأمين .
العام للشؤون الإنسانية سيشرف على المراجعة وذكر بيان للأمم المتحدة حصلت وكالة بانا على نسخة منه في نيويورك "أن هولمز وصل إلي السودان أمس الأربعاء لبدء عملية المراجعة".
0 وقال البيان إن رئيس الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة سيقوم كذلك بمراجعة الوضع في المناطق التى تأثرت بطرد الحكومة السودانية مؤخرا لبعض المنظمات .
الإنسانية في الإقليم وأضاف البيان أن هولمز سيسافر إلي جنوب السودان غدا الجمعة حيث سيجتمع مع مسؤولي الأمم المتحدة .
للشؤون الإنسانية وممثلي حكومة جنوب السودان وأوضح البيان "أن هولمز سيتوجه يوم 9 مايو إلي دارفور للاجتماع مع المسؤولين المحليين وموظفي الإغاثة كما سيزور مخيم زمزم للنازحين في شمال دارفور".
0 وعلمت وكالة بانا أن مساعد الأمين العام للشؤون الإنسانية سيجتمع خلال الزيارة كذلك مع مسؤولي الحكومة السودانية والفريق الإنساني للبلاد وبعض ممثلي مجتمع .
المانحين والمنظمات الإقليمية ويشكل الوضع الإنساني في إقليم دارفور على وجه الخصوص مصدر قلق كبير للمجتمع الإنساني الدولي منذ مارس الماضي عندما طردت الحكومة السودانية 13 منظمة عالمية غير حكومية وسحبت تراخيص 3 منظمات محلية .
أخرى

07 مايو 2009 10:25:00




xhtml CSS