الأمم المتحدة تحتفل باليوم الدولي لنيلسون مانديلا

نيويورك-الأمم المتحدة(بانا) -تحتفل الأمم المتحدة في الثامن عشر من يوليو، باليوم الدولي لنيلسون مانديلا، بالدعوة إلى التفكر في حياة وأعمال أسطورة جسدت أسمى قيم الأمم المتحدة.

ونقلت إذاعة الأمم المتحدة،اليوم الإثنين،عن الأمين العام"بان كي مون" قوله إن مانديلا كان نموذجا للمواطن العالمي الذي يحتذي به الجميع من أجل بناء عالم أفضل.

وأضاف"بان كي مون"إن نيلسون مانديلا منح 67 سنة من حياته لإحداث تغيير لصالح شعب جنوب إفريقيا، وبذل في سبيل إنجازاته تكلفة شخصية كبيرة تكبدها هو وأسرته.

وأوضح أن تضحيته لم تخدم شعب بلده فحسب، بل جعلت العالم مكانا أفضل للجميع، في كل مكان.

وإذ تتأهب الأمم المتحدة لتنفيذ خطة التنمية المستدامة لعام 2030 التي اعتمدت في سبتمبر الماضي، دعا الأمين العام إلى مواصلة الإرتكاز على إرث"نيلسون مانديلا" المتمثل في نكران الذات والشعور العميق بوحدة الهدف.

وضمت الأمم المتحدة صوتها إلى صوت"مؤسسة مانديلا" لدعوة الناس في جميع أرجاء العالم إلى تكريس 67 دقيقة على الأقل في يوم 18 يوليو للقيام بنشاط في إطار خدمة المجتمع، حيث يتجسد جوهر اليوم الدولي لنيلسون مانديلا في العمل الطوعي لصالح البشر وكوكب الأرض.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 18 يوليو 2016

18 Julho 2016 17:10:45




xhtml CSS