استمرار انخفاض التوتر في طرابلس بعد وقف إطلاق النار

طرابلس-ليبيا(بانا) - بعد مرور أربعة أيام على توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، يتواصل انخفاض التوتر، مما يدل على صلابة الهدنة المتوصل إليها بعد الاشتباكات الدامية التي هزت الضاحية الجنوبية للعاصمة طرابلس.

وتقيدت كل أطراف النزاع بوقف إطلاق، من خلال امتناعها عن خرق الهدنة التي تم التوصل إليها الثلاثاء.

وأعلن طرفا النزاع -اللواء السابع وكتيبة ثوار طرابلس- عن موافقتهما على وقف إطلاق النار، ملتزمين باحترام بنوده، في موقف جعل المراقبين متفائلين من إمكانية صمود الهدنة من أجل نشر وحدات فصل بين المعسكرين.

وينص الاتفاق على وقف الأعمال العدائية في طرابلس وعدم تعريض المدنيين للخطر واحترام حقوق الإنسان مثلما وردت في التشريع الوطني والدولي وضمان عدم انتهاك الممتلكات العامة والخاصة.

كما تشمل بنوده إعادة فتح مطار معيتيقة في الضاحية الشرقية لطرابلس وكل طرق العاصمة والمؤدية إليها، والإحجام عن أي عمل من شأنه أن يقود إلى اشتباكات مسلحة.

-0- بانا/ي ب/ع ه/ 08 سبتمبر 2018

08 september 2018 18:44:06




xhtml CSS