اختطاف قس بوركيني وزوجته الأحد في شمال بوركينا فاسو

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة اليوم الإثنين من مصدر محلي أن القس البوركيني ماثيو ودراغو وزوجته تعرضا ظهر الأحد لعملية اختظاف على أيدي مسلحين ملمثين في أبرشية "نوتردام ديزابوتر" ببلدة أربيندا الواقعة على بعد 100 كيلومترا عن دجيبو بمقاطعة سوم، شمال البلاد.

وقال عضو في كنيسته "لقد اقتيد ماثيو ودراغو وزوجته باتجاه الحدود مع مالي. ولم يبلغنا منذ ذلك الحين أي نبأ عنهما".

يشار إلى أن شمال بوركينا فاسو يشهد منذ سنة 2015 دوامة من الهجمات الإرهابية وعمليات الاختطاف.

ووفقا للمنظمة غير الحكومية "هيومن رايتس ووتش"، فإن العاملين في قطاع التعليم يشتكون من تعرضهم لتهديدات وأعمال تخويف أو هجمات تستهدف المدارس والمعلمين من قبل متطرفين مسلحين في إقليم الساحل، وفقا للوثيقة التي أشارت بالخصوص إلى اختطاف معلم ومقتل مدير مدرسة.

وأدى ذلك إلى غلق ما لا يقل عن 219 مدرسة ابتدائية وثانوية، ما جعل حوالي 20 ألف طالب محرومين من التعليم.

وترى المنظمة من أن سكان شمال بوركينا فاسو يتعرضون في نفس الوقت لسوء معاملة الإرهابيين والجيش الوطني في إطار محاربة الإرهاب.

-0- بانا/ن ت/ع ه/ 21 مايو 2018


21 مايو 2018 23:00:06




xhtml CSS