اختتام اجتماع بشأن تقييم الشراكات الإستراتيجية للإتحاد الإفريقي

القاهرة-مصر(بانا) -انعقدت،اليوم الخميس، بالعاصمة المصرية،الجلسة الختامية للخلوتين المشتركتين للجنة المندوبين الدائمين للإتحاد الإفريقي ومفوضية الإتحاد الإفريقي حول مراجعة أساليب العمل وتقييم الشراكات الإستراتيجية للإتحاد، واللتين عقدتا اجتماعاتهما خلال الفترة من 10 إلى 14 ديسمبر الجاري في القاهرة.

وصرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية"أحمد أبو زيد" بأن الخلوتين تم تنظيمهما بهدف مراجعة الموقف والتقييم والخروج بتوصيات حول أساليب العمل والشراكات الإستراتيجية الخاصة بالإتحاد الإفريقي.

وألقى وزير الخارجية المصري"سامح شكري" كلمة في الجلسة الختامية، أوضح فيها أن مصر بوصفها عضوا مؤسسا في الإتحاد الإفريقي لمنظمة الوحدة الإفريقية، تدرك الدور الهام الذي يضطلع به ممثلو الدول الأعضاء في تشكيل سياسات القارة الإفريقية، مشيراً إلى حرص بلاده على تعزيز أساليب عمل لجنة المندوبين الدائمين للإتحاد الإفريقي بشكل يسهم في بناء التوافق بين آراء الدول الأعضاء لاعتماد القرارات وتنفيذ السياسات الإفريقية.

وأكد"شكري"على دعم مصر للجهود الحالية للإصلاح المؤسسي والهيكلي للإتحاد الإفريقي التي تهدف إلى تعزيز حوكمة الدول الأعضاء بالإتحاد، فضلاً عن تمكين مفوضية الإتحاد الإفريقي من مساعدة الدول الأعضاء في تحقيق أهداف أجندة2063 الإنمائية.

-0- بانا/ي ي/ع د/ 14 ديسمبر2017

14 ديسمبر 2017 15:56:16




xhtml CSS