إلياسون : لقاء سرت فرصة لإحلال السلام في دارفور

سرت-ليبيا(بانا) -- قال المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى السودان يان إلياسون اليوم السبت في سرت (وسط ليبيا) إن المؤتمر الدولي الخاص بالمفاوضات النهائية حول السلام في دارفور يمثل أملا لسكان دارفور للتوصل إلى حل للنزاع الذي يشهده هذا الإقليم الواقع غرب .
السودان وتابع المسؤول الأممي في هذا الخصوص أنه يجب الإستمرار حتى النهاية في العملية السياسية الجارية بين مختلف الأطراف السودانية بهدف وضع حد لمعاناة سكان دارفور الناجمة خاصة عن الحرب والنزوح والتشرد مؤكدا أن لقاء سرت يشكل فرصة يجب إغتنامها للمضي .
بثبات على درب السلام وقال بخصوص الفصائل المتمردة التي لم تشارك في المؤتمر إن إطلاق المفاوضات اليوم في سرت يشكل خطوة ملموسة ويمثل أملا يجب التمسك به للتغلب على الأزمة حاثا كل الأطراف الحاضرة على إنجاح هذه العملية قبل أن يحذر من أية محاولة لعرقلة الخيار الذي تبناه المجتمع الدولي .
لإحلال السلام في هذا الإقليم ومن جانبه عبر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في رسالة وجهها إلى المؤتمر وقرأها إليساون نيابة عنه عن شكره للقائد معمر القذافي على الجهود التي يقوم بها من أجل إحلال السلام في المنطقة بصفة عامة وفي إقليم .
دارفور بشكل خاص وأوضح الأمين العام الأممي في رسالته أن السلام عملية يجب الإستمرار فيها حتى النهاية مؤكدا أنه عندما تكون هناك مشاكل فيجب مناقشتها من أجل تذليلها حتى لا تشكل عائقا أمام إحلال السلام الذي يعد تطلعا مشروعا للمجتمع .
الدولي ومن جهته قال وزير الدفاع الغاني ألبيرت كان داباه بإسم الرئيس جون كوفور الرئيس الحالي للإتحاد الأفريقي إن أزمة دارفور تشكل تحديا لأفريقيا بمجملها ودعا أطراف النزاع إلى إدراك ضرورة السلام بإعطائه فرصة عبر تنازلات .
متبادلة بهدف التوصل إلى حل سياسي وشدد على الجوانب السلبية للخيار العسكري بسبب الخسائر سواء كانت مادية أو في الأرواح البشرية وحث كل أطراف النزاع على الإلتزام بوقف إطلاق النار مضيفا أن سرت تمثل "فرصة لأفريقيا من أجل التوصل إلى حل سلمي لمشكلة دارفور".
0

27 أكتوبر 2007 23:02:00




xhtml CSS