إكواس تعلن انتخابات مجلس الشيوخ في ليبيريا حرة ونزيهة

أبوجا-نيجيريا(بانا) - أعلنت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) انتخابات مجلس الشيوخ التي جرت يوم 20 ديسمبر 2014 في ليبيريا "حرة ونزيهة وشفافة وذات مصداقية" على الرغم من بعض "النقائص البسيطة".

وحثت بعثة مراقبة الانتخابات التابعة "لإكواس" في بيان مبدئي اللجنة الوطنية الانتخابية في ليبيريا على إعلان النتائج الأولية خلال الآجال المحددة.

ويستفاد من البيان الذي تلقته وكالة بانا للصحافة اليوم الجمعة في أبوجا أن "البعثة تدعو جميع المرشحين وأنصارهم إلى التقيد بالإجراءات وسلطة القانون. كما تحث كل المرشحين وأنصارهم بالأخص على احترام القواعد الديمقراطية واللجوء فقط إلى الوسائل القانونية أثناء الطعن في أي مخالفات في العملية الانتخابية".

وأوصت البعثة بضمان تدريب متواصل للقائمين على الانتخابات ومناضلي الأحزاب والمبادرة بحملات للتوعية المدنية لصالح السكان بالتعاون مع المجتمع المدني وضمان تحضير لوجستي مناسب للانتخابات العامة المقبلة حاثة أفراد الأمن على الاضطلاع بدورهم أثناء العملية الانتخابية.

ولاحظ البيان أن "البعثة مرتاحة للمناخ السلمي الذي ساد أثناء عمليات الاقتراع وترحب بغياب العنف من قبل الناخبين ومناضلي الأحزاب. وتأمل البعثة أن تكون هذه الانتخابات لبنة مهمة في التقدم المنجز على درب مكافحة إيبولا وإعادة فتح المدارس والجامعات عبر البلاد وأن تساهم في تعبيد الطريق لتحقيق النمو الاقتصادي والتقدم الاجتماعي والسياسي".

وكانت البعثة المكونة من 15 عضوا يقودهم ليبولد ودراغو قد تم نشرها بناء على طلب من الحكومة الليبيرية وطبقا لإطار "إكواس" الشامل لدعم تعزيز الديمقراطية في الإقليم.

معلوم أن انتخابات مجلس الشيوخ تأجلت بقرار أصدره البرلمان الليبيري بسبب إعلان حالة الطوارئ يوم 06 أغسطس الماضي نتيجة فيروس إيبولا المتفشي في البلاد.

وتم تسجيل مليون و903 آلاف و229 ناخبا في المجموع لتجديد نصف أعضاء مجلس شيوخ البلاد. وتنافس 139 مرشحا بالتالي على 15 مقعدا.

-0- بانا/س غ/ع ه/ 26 ديسمبر 2014




26 ديسمبر 2014 12:26:47




xhtml CSS