إكواس ترحب بتوقيع اتفاق السلام والمصالحة في مالي

أبوجا-مالي(بانا) - رحبت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) بالتوقيع الكامل لاتفاق السلام والمصالحة في مالي خلال مراسم أقيمت السبت الماضي في العاصمة باماكو.

وأشادت "إكواس" في بيان تلقته وكالة بانا للصحافة اليوم الأربعاء بالأطراف المعنية نظرا لتصميمها والتزامها اللذين كللا بهذا التطور الإيجابي المشجع.

وقال مسؤولو التجمع الإقليمي "إننا نشكر الحكومة الجزائرية بالأخص والمجتمع الدولي ككل لدعمهما عملية السلام بكاملها".

وأضافوا "نهنيء الشعب المالي على هذه الخطوة المهمة على درب سلام مستدام بينما نحث جميع موقعي الاتفاق على التقيد على نحو صارم ببنوده".

وكانت مجموعات تمرد طوارق مالي قد وقعت السبت الماضي اتفاق سلام مع حكومة باماكو بعد مرور أكثر من شهر على قيام مجموعات مسلحة أخرى بنفس الخطوة لإنهاء اضطرابات دامت سنوات في هذا البلد الواقع بإقليم غرب إفريقيا.

ويدعو الاتفاق الذي رعته الأمم المتحدة إلى انتخاب مجالس محلية في مالي لكنه لا يمنح شمال هذا البلد حكما ذاتيا.

يذكر أن الطوارق انتهزوا انقلاب 2012 العسكري لإحكام سيطرتهم على شمال مالي قبل أن يندحروا بدورهم أمام المتطرفين.

واستطاعت قوات إفريقية وفرنسية لاحقا استعادة الأراضي المحتلة من سيطرة الانفصاليين.

-0- بانا/س غ/ع ه/ 24 يونيو 2015

24 يونيو 2015 14:24:24




xhtml CSS