إكواس تدعو إلى استراتيجية لمحاربة الإرهاب عقب هجوم واغادوغو

واغادوغو-بوركينا فاسو(بانا) - أدانت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) الهجوم الإرهابي الذي أسفر عن 18 قتيلا وحوالي عشرين قتيلا في مقهى تركي بالعاصمة البوركينية واغادوغو، داعية إلى ضرورة تنفيذ استراتيجية محاربة الإرهاب في الفضاء الإقليمي.

وأفاد بيان أن "المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) بلغها بأسى واستنكار نبأ الهجوم الإرهابي المنفذ خلال الليلة الفاصلة بين الأحد 13 والإثنين 14 أغسطس 2017 في واغادوغو ببوركينا فاسو، مسفرا عن سقوط 18 قتيلا من جنسيات مختلفة والعديد من الجرحى".

ولاحظ البيان أن "إكواس تدين بشدة وبلا تحفظ هذه الممارسات البالية التي تستهدف تدمير لحمتنا وتنميتنا اللتين نبذل الكثير من الجهد لبنائهما يوميا، وتعبر عن تضامنها ودعمها الثابتين لشعب بوركينا فاسو وحكومتها".

وأوضحت الوثيقة أن "إكواس تتقدم إلى الحكومة والشعب البوركينيين، وبالأخص إلى أسر الضحايا بأصدق تعازيها، متمنية عاجل الشفاء لجميع الجرحى".

من جهة أخرى، هنأت "إكواس" بوركينا فاسو على الفعالية والسرعة اللتين أبانت عنهما قوات دفاعها وأمنها في التصدي للهجوم.

وجدد التكتل الإقليمي التزامه الحازم بمحاربة كافة أشكال العدوان، مؤكدا وقوفه بجانب الحكومة البوركينية وباقي الشركاء للمساهمة في تنفيذ استراتيجية محاربة الإرهاب في فضاء "إكواس" الهادفة إلى اجتثاث هذه الآفة من الإقليم.

-0- بانا/ن ت/ع ه/ 16 أغسطس 2017

16 أغسطس 2017 02:03:02




xhtml CSS