إكواس تتعاون مع الأمم المتحدة وشركاء آخرين لتحسين آلية مراقبة الانتخابات

أبوجا-نيجيريا(بانا) - تتعاون المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) مع الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية في استخادم بعثات تقييم الاحتياجات وتقنيات الإعلام والاتصال لتعزيز نزاهة مراقبة الانتخابات من أجل ترسيخ الممارسة الديمقراطية.

وأفاد بيان أصدرته "إكواس" اليوم الخميس أن ممثلي الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية والاتحاد الإفريقي و"إكواس" ومنظمات شريكة، بينها المعهد الانتخابي للديمقراطية المستدامة في إفريقيا، شاركوا في ورشة عمل من يومين اختتمت أعمالها الأربعاء 08 مارس بالعاصمة المصرية القاهرة.

ولاحظ البيان أن "إكواس" كانت ممثلة برئيس قسم الدعم الانتخابي فرانسيس أوكي الذي تركزت مداخلته على الخطوات التي حققتها "إكواس" في مراقبة الانتخابات، من خلال نشر بعثات قصيرة ومتوسطة المدى لمراقبة الانتخابات في الدول الأعضاء.

وفي ما يتعلق بتقنيات الإعلام والاتصال، أوضح أوكي أن بعثات "إكواس" طويلة المدى لمراقبة الانتخابات استخدمت بنجاح تقنيات رقمية خلال انتخابات 2016 الرئاسية في غانا، مضيفا أن اللجنة الانتخابية للرأس الأخضر استخدمت هي الأخرى تقنيات الإعلام والاتصال في رصد بياناتها، ما سهل الانتخابات الرئاسية التي نظمتها البلاد سنة 2016 .

من جانبه، أعرب وفد جامعة الدول العربية في مداخلته عن استعداد الجامعة للتعاون مع "إكواس" لوضع شبكة لآليات مراقبة الانتخابات، وتبادل الخبرات بين المؤسستين.

وأبرز المشاركون أهمية تقارير بعثات تقييم الاحتياجات لتحسين العمليات الانتخابية، مؤكدين على ضرورة تقاسم هذه التقارير مع كافة الفاعلين المعنيين، بما يشمل الحكومة وآليات مراقبة الانتخابات والمنظمات الأهلية.

وأعرب المشاركون عن قلقهم حيال الجوانب السلبية لاستخدام التكنولوجيا في الانتخابات ومراقبتها، مشددين على ضرورة مراعاة الظروف المحلية، بما يشمل ثقافة الشعوب، لضمان عدم تحول تقنيات الإعلام والاتصال إلى مصدر للنزاعات في العملية الانتخابية.

ونظم ورشة عمل القاهرة قسم الأمم المتحدة للشؤون السياسية وقسم "إكواس" للدعم الانتخابي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وجامعة الدول العربية، في إطار التعاون الانتخابي والشراكة بين الأمم المتحدة و"إكواس".

-0- بانا/م أ/ع ه/ 09 مارس 2017

09 مارس 2017 15:45:15




xhtml CSS