إكواس تتخذ قرارات هامة بشأن تسوية الأزمة في غينيا بيساو

لومي- التوغو (بانا) -اتخذت المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إكواس)، في قمتها الاستثنائية أمس السبت في لومي، قرارات هامة لحل الأزمة في غينيا بيساو، حسب ما علمت وكالة بانابريس من مصادر رسمية في العاصمة التوغولية.

ودعا البيان الختامي الصادر في نهاية القمة التي حضرها العديد من رؤساء الدول والحكومات، الفرقاء السياسيين إلى "مواصلة الحوار من أجل استقرار البلاد".

ولهذه الغاية ، تصادق القمة على تعيين الرئيس جوزيه ماريو فاز ، بعد التشاور مع القوى السياسية والمجتمع المدني، لأريستيد غوميز
في منصب"رئيس وزراء توافقي".

وأشارت إكواس إلى أن جميع الفاعلين السياسيين اتفقوا على انعقاد البرلمان يوم 19 أبريل للبت في "القضايا المتعلقة بتعيين أعضاء اللجنة الانتخابية وتمديد الولاية التشريعية". أما بالنسبة للانتخابات التشريعية فإنها ستعقد في 18 نوفمبر،وفقا لإكواس.

ولتحقيق ذلك، "أقرت القمة تمديد ولاية بعثة إكواس في غينيا بيساو حتى 30 يونيو 2018، ودعت في نفس الوقت قوات الدفاع والأمن في غينيا بيساو إلى المساعدة لضمان السلام والأمن في جميع أنحاء البلاد".

وعقدت، أمس السبت في لومي عاصمة التوغو، قمة طارئة للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) برئاسة رئيسها الحالي، رئيس دولة التوغو، فور غناسنغبي.

وللتذكير، تمر غينيا - بيساو، منذ عدة أشهر، بأزمة سياسية كبيرة، حالت دون تشكيل حكومة مقبولة لدى الفاعلين السياسيين وعودة الاستقرار السياسي للبلاد.

وقد تمكن رئيس غينيا، ألفا كوندي، وسيط الأزمة في غينيا - بيساو، بدعم من إكواس، من التوصل إلى القرارات المتخذة في قمة لومي لحلحلة الوضع في هذا البلد.

-0-بانا/ف أ/س ج/15 أبريل 2018

15 أبريل 2018 17:22:55




xhtml CSS