إفريقيا تسعي لصوت قوي في تحديد السعر العالمي للسلع

أديس أبابا-أثيوبيا(بانا) -- قالت مفوضة الإتحاد الإفريقي للتجارة إليزابيث تانكيو اليوم الجمعة إن الإتحاد الإفريقي يعمل من أجل توحيد منتجي السلع حتي يتولون بفعالية مسؤولية التفاوض حول أسعار المواد .
الخام والتخلص من هيمنة الدول الغنية وأضافت تانكيو التى كانت تتحدث على هامش الإجتماع الحالي للمجلس التنفيذي للإتحاد الإفريقي الذي يضم وزراء الخارجية أن الدول الغنية ظلت تستخدم المصرف الدولي وصندوق النقد الدولي كأداة لإستقرار أسعار .
السلع العالمية مما يلحق الضرر بالمزرارعين وأوضحت مفوضة الإتحاد الإفريقي للتجارة "أن الإتحاد الإفريقي بدأ في إقناع أمريكا اللاتينة بأنه يتعين على المنتجين أن يعدوا آليات يمكن أن تجبر الولايات الولايات المتحدة والدول المستهلكة الأخرى لسلعنا على عرض أسعار أفضل علينا".
0 وأبلغت مسؤولة الإتحاد الإفريقي الصحفيين "يجب أن نوحد جهودنا وأن نفرض أنفسنا" وقالت "إن الدول المستهلكة هي التى تملي الأسعار.
وهذه هي الفكرة التى نكافح ضدها في هذا الوقت ليس فقط بسلعنا بل أيضا بمعادننا".
0 وأشارت تانكيو إلي أن الدول الإفريقية التى تنتج المعادن والنفط والمنتجات الإستهلاكية الأخرى تعاني على أيدى الشركات العالمية التى تستغل ثروة إفريقيا المعدنية وتدفع القليل جدا للدول التى تسمح لها .
بإستغلال هذه الموارد وأضافت مفوضة الإتحاد الإفريقي "أن أسعار النفط تم التفاوض حولها 10 مرات على الأقل عندما وصلت الأسعار إلي 100 دولار وأن الدول الإفريقية المنتجة طلبت من الشركات العالمية أن تدفع أسعارا أفضل على الأقل.
وأن هذه الشركات رفضت".
0 وأوضحت أن الإتحاد الإفريقي يقوم حاليا بتنظيم مختلف المنتجين الأفارقة للقطن والكاكاو والبن والشاى في مختلف المجموعات لتمكينهم من أن يكون لهم صوت قوى في التفاوض حول تحديد أسعار سلعهم في الأسواق .
العالمية وقالت تانكيو "إننا نحاول كذلك تنظيم الدول المنتجة للنحاس.
إن هذا يعتبر الطريق الوحيد الذي يمكن أن تحصل من خلاله الدول الإفريقية على أقصي الفوائد".
0

30 يناير 2009 14:52:00




xhtml CSS