إفتتاح ورشة عمل إقليمية حول الإيدز فى أبيدجان

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) --يحضر مشاركون من 20 دولة فى وسط وغرب إفريقيا ورشة عمل حول إنتقال الايدز من الأم الى الطفل .
بدأت أعمالها فى العاصمة الإيفوارية يوم الاثنين وتستهدف الورشة التى ينظمها برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز نقاطا محورية فى دول غرب ووسط إفريقيا.
وقال المنظمون إن الهدف هو إنشاء وتقوية برامج المكافحة لمنع إنتقال فيروس الإيدز من الأم الى الطفل كما أن الورشة ستسمح بتبادل الخبرات بين مديرى مختلف البرامج التى تم إعدادها فى الاقليم لمنع إنتقال المرض من .
الأم للطفل ودعت رئيسة الورشة سيمون غباغبو الى إجراء إختبارات جماعية على النساء من أجل التعرف على النساء المصابات بالإيدز .
و مساعدتهن بصورة أفضل وقالت السيدة الأولى فى الكوت ديفوار "أقترح أن تبحثوا وسائل وطرق إجراء إختبارات جماعية لتطبيقها على جميع النساء الحوامل".
0 ولاحظت أسانا سانغارى وزيرة الدولة بمكتب رئيس الوزراء المسؤولة عن مكافحة الإيدز أن الكوت ديفوار من أكثر دول الإقليم تأثرا بهذا الوباء.
وقالت "أن نسبة إنتشار الايدز وسط سكان البلاد (15 مليون نسمة) تصل الى 10 % ونسبة الإصابة وسط النساء الحوامل تتراوح بين 8 و 14 % وتعتمد على الاقامة إما فى المدينة أو المناطق الريفية".
0 وأوضحت المسؤولة الإيفوارية أن من أحدى مهام وزارتها منع إنتشار الإيدز من الأم الى الطفل مشيرة الى أن الكوت ديفوار .
لديها خبرة ثرية فى هذا المجال .
هذا وتنتهى ورشة العمل يوم الجمعة

24 يوليو 2001 14:51:00




xhtml CSS