إطلاق حملة لمكافحة الإيدز في مواقع الألعاب الإفريقية ببرازافيل

برازافيل-الكونغو(بانا) - علمت وكالة بانا للصحافة اليوم الثلاثاء من مصدر رسمي أن الأمين الدائم للمجلس الوطني لمكافحة الإيدز في الكونغو أطلق بالشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان حملة تهدف إلى تحصين جميع الرياضيين والمتفرجين من الأمراض المنقولة جنسيا لاسيما الإيدز على مستوى جميع مواقع الألعاب الإفريقية في برازافيل.

وصرحت ممثلة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الكونغو باربارا لورينسو أن هذه الحملة تبدأ بالارتقاء باستخدام العوازل الجنسية.

وتم في هذا الإطار توزيع 94641 عازل جنسي بينها 4359 عازل نسائي و90232 عازل ذكري في المواقع وداخل الفنادق منذ بداية الدورة الـ11 للألعاب الإفريقية في برازافيل.

وأوضحت باربارا لورينسو أن "هذه حملة جارية عبر العالم أثناء التظاهرات لاسيما الاحتفالية لتشجيع الشباب على حماية أنفسهم أيا كان الوضع وضمان عدم تحول أجواء البهجة إلى مأساة مع حالات حمل غير مرغوب فيها أو أمراض سارية".

ولاقت هذه المبادرة المشتركة ترحيبا واسعا وسط الرياضيين والمؤطرين لاسيما الأجانب الذين يريدون العودة إلى أسرهم دون التعرض لأي إصابة.

وقال تاماني عضو الوفد البوركيني "هذا الواقي الجنسي سيكون مفيدا لي حيث أن هذه الحملة تهدف إلى تحسيس ووقاية السكان من مرض القرن المتمثل في الإيدز. وعندما يكون بحوزتنا عازل جنسي فنحن محصنون لأن إمكانية استخدامه لتفادي الأمراض المنقولة جنسيا متاحة" داعيا "السكان للتزود به لأنه ضروري حيثما توجهنا. يجب علينا حماية صحتنا".

من جانبه أكد المسؤول في قسم التصدي القطاعي بالأمانة الدائمة للمجلس الوطني لمكافحة الإيدز شارل روجي ديانكيمبو قائلا "لدينا في كل مواقع الدورة الـ11 للألعاب الإفريقي فريق يسهر على التحسيس وتوزيع الواقيات الجنسية. إنها (الفرق) تتوجه إلى الأماكن التي يقيم فيها الرياضيون وتضع الواقيات داخل الحافلات حتى يتزودوا بها. فالإيدز لا يميز بين المشاهير أو الرياضيين ولا بين الجنسيات. ويجب علينا جميعا التحصن حتى نكون في مأمن من الإيدز".

-0- بانا/م ب/ع ه/ 15 سبتمبر 2015

15 سبتمبر 2015 14:24:32




xhtml CSS