إطار "إكواس" لمنع النزاعات يعقد اجتماعا في أبوجا

دكار-السنغال(بانا) - أعلنت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إكواس) في بيان تلقته وكالة بانا للصحافة أن إطارها المكلف بمنع النزاعات يعقد اليوم الثلاثاء اجتماعا لها في العاصمة الاتحادية النيجيرية أبوجا.

وذكر البيان أن اجتماع لجنة الإدارة الداخلية ِلإطار "إكواس" لمنع النزاعات سيطلع مسؤولي الأقسام الرئيسية على نتائج الاجتماعات المنعقدة مع شركاء التنمية، وعلى الدروس المستخلصة من ورشة تدريب حول الإدارة القائمة على النتائج حضرتها نخبة من كوادر التكتل الإقليمي.

ويأتي هذا الاجتماع في أعقاب لقاء سابق أقيم يوم 11 أبريل 2016 ، لتقييم التقدم المنجز من قبل مختلف الأقسام في تنفيذ الخطط ذات الأولوية التي تغطي فترة ثلاث سنوات.

ولاحظ البيان أن "لجنة الإدارة الداخلية اتخذت منذ الاجتماع الأخير لإطار منع النزاعات اجراءات على درب التعبئة الفعلية للموارد المالية لصالح أقسام الإطار الرئيسية وتطوير استراتيجية مراقبة لعملية إبلاغ إطار منع النزاعات".

وتتضمن أجندة اجتماع اليوم مستجدات حول أنشطة المتابعة المتخذة منذ الاجتماع الأخير الذي عقدته أمانة إطار إكواس لمنع النزاعات مع الفاعلين المعنيين، وأصداء الشركاء، وتقديم البوابة الإلكترونية لإطار منع النزاعات.

وذكرت "إكواس" أن هذه البوابة الإلكترونية التي أدركت مرحلة ما قبل إطلاقها تم تطويرها سعيا لجعل أنشطة منع النزاعات وبناء السلام ملموسة أكثر لمواطني غرب إفريقيا.

ويدخل إنشاء البوابة الإلكترونية ضمن الجهود الجارية لإبراز الخطوات الكبيرة التي حققها إطار "إكواس" لمنع النزاعات الملحق بقسم الشؤون السياسية والسلام والأمن.

وأوضح البيان أن هذه البوابة الإلكترونية التي سيتم نشر محتواها وتحديثه باللغة الإنجليزية، قبل ترجمته إلى لغتي الإقليم الرسميتين الأخريين -الفرنسية والبرتغالية- يتسم بتصميم حديث، ويتضمن عناصر تجعله جاذبا وقابلا للتصفح وفي المتناول، من أجل المساهمة في تحقيق الوضوح والوعي المطلوبين حول برامج وأنشطة إطار "إكواس" لمنع النزاعات.

وتابع البيان أنه "في عالم رقمي ومعولم، تعد البوابة الإلكترونية التي تروج للسلام وتنذر من مخاطر ومساوئ النزاعات أداة مهمة للتواصل والتفاعل حتى بين مؤسسات ومواطني الإقليم وشركاء تنمية إكواس".

وعلاوة على كونها خزانا للمعلومات حول مسائل السلام والأمن وفض النزاعات، ستكون البوابة أيضا في خدمة مصالح فاعلي السلام والاستقرار في غرب إفريقيا، حيث سيكون بإمكان المانحين المحتملين الحصول بمجرد نقرة على كل المعلومات المطلوبة لتقديم دعمهم.

-0- بانا/م ج/ع ه/ 14 يونيو 2016

14 يونيو 2016 16:23:52




xhtml CSS