إرلندا تدعو إلى تحرك عاجل لتحرير طالبات شيبوك في نيجيريا

أبيدجان-الكوت ديفوار(بانا) - دعا اثنان من وزراء الحكومة الإرلندية اليوم الثلاثاء إلى تحرك عاجل لتحرير الـ219 طالبة اللائي ما يزلن محتجزات لدى جماعة بوكو حرام التي كانت قد اختطفتهن منذ سنة في مدرسة شيبوك الثانوية بنيجيريا.

وفي بيان مشترك دعا وزير الخارجية والتجارة شارلي فلاناغان وكاتب الدولة للتنمية وترقية التجارة والتعاون بين الشمال والجنوب شان شيرلوك إلى تحرك عاجل لإنقاذ الطالبات اللائي اختطفتهن جماعة بوكو حرام التي حثا القوة المشتركة متعددة الجنسيات على تفكيكها.

واعتبر فلاناغان أن اختطاف هؤلاء الطالبات عمل دنيء مضيفا أن السعي لتحريرهن سيثني بوكو حرام عن تصعيد أعمال العنف وعمليات الاختطاف.

وأكد أن إرلندا ستبقى متضامنة مع هؤلاء الطالبات وأسرهن ومجتمعهن ولن تنسى معاناتهن.

وقال "إننا نلح مرة أخرى على الحكومة النيجيرية لتسخير الموارد الضرورية من أجل إيجاد الفتيات وإعادتهن لأسرهن كي يستأنفن دراستهن. فمن المرفوض أن تبقى هؤلاء الفتيات محرومات من حريتهن وأن يعانين بهذا الشكل".

ومن جانبه شدد شيرلوك على أن مصير فتيات شيبوك يشكل جزء لا يتجزأ من الأزمة الإنسانية في شمال نيجيريا وحوض بحيرة تشاد نظرا للتمرد المسلح الذي تمارسه بوكو حرام.

وكانت جماعة بوكو حرام قد قامت يوم 14 أبريل 2014 باختطاف 276 طالبة من مدرسة ثانوية في شيبوك بولاية بورنو في شمال نيجيريا. واستطاعت بعضهن الهرب بينما لا تزال الأخريات رهن الاحتجاز.

وبعد قيامها باختطاف الفتيات أعلنت بوكو حرام عن بيعهن واستعبادهن وتزويجهن قسرا.

-0- بانا/ب ل/ع ه/ 14 أبريل 2015




14 أبريل 2015 15:55:47




xhtml CSS