إجبار منتجع سياحي في جنوب إفريقيا علي تغيير سياسته العنصرية

كيب تاون-جنوب إفريقيا(بانا) -- أصدرت لجنة حقوق الانسان في جنوب إفريقيا حكمها بإنصاف إثنين من الأطفال السود كانا ضحية لحادث عنصري بغيض تصدر .
عناوين وسائل الإعلام عبر البلاد وإعتبر المحللون حكم لجنة حقوق الانسان الذى صدر في وقت سابق هذا الاسبوع علي أنه يمثل معلما بارزا في تعزيز المساواة ووقف التمييز غير العادل من خلال رفع قضية أمام محكمة المساواة ضد الممارسات العنصرية في منتجع لتمضية العطلات في المحافظة الشمالية .
الغربية وكان صاحب منتجع "بروستورم فاكنايس أورد" قد أمر بطرد أسرة من البيض كانت تصطحب معها إثنين من الاطفال .
السود وردا علي هذه المعاملة رفع دومنيك بلاك الذى كان بصحبة الاطفال شكوى أمام اللجنة التي باشرت إجراءات أمام محكمة المساواة في بريتس بموجب قانون تطوير .
المساواة ومنع التمييز غير العادل وإتفقت الأطراف علي تسوية القضية بطريقة يقبل بها .
المدعي واللجنة وإتفقت الاطراف علي أن يقوم المنتجع بنشر إعتذار علني عن سلوكه العنصرى وأن يدفع مبلغ 10 آلاف راند للأطفال اللذين سيقومان بمنحها لمنظمة خيرية إختاراها .
وهي مؤسسة نكوسي جونسون لمكافحة الإيدز كما تم الإتفاق علي أن يقوم المنتجع بتغيير سياساته من اجل ضمان وصول الأشخاص من مختلف الاجناس للمنتجع.
وستقوم لجنة حقوق الانسان بمراقبة تنفيذ .
سياسة القبول غير العنصرية في المنتجع وقال صاحب المنتجع في إعتذاره "أن حادثأ عنصريأ مؤسفا سبب إهانة لطفلين صغيرين وإننا هنا نقدم إعتذارنا غير المشروط للضحيتين وأسرهما .
وأصدقائهما"0 يذكر أن سياسة التمييز العنصري التي كانت مطبقة في جنوب إفريقيا قد الغيت رسميا سنة 1990 قبل أربع سنوات من إجراء أول إنتخابات متعددة الاجناس في جنوب .
إفريقيا

12 مايو 2005 17:19:00




xhtml CSS