إجبار المؤسسة الليبية للاستثمار على التخلي عن مقرها في طرابلس

طرابلس-ليبيا(بانا) - اضطرت المؤسسة الليبية للاستثمار للتخلي عن مقرها في برج العاصمة طرابلس نتيجة تسلط إحدى الميليشيات وتدخلها المتواصل في شؤونها الداخلية.

وتدير المؤسسة الليبية للاستثمار محفظة قدرها 67 مليار دولار أمريكي من الأصول المجمدة حاليا بموجب قرار أصدره مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة منذ ثورة 2011 الليبية.

وأدانت المؤسسة في بيان أصدرته الأربعاء أنشطة هذه الميليشيا المكلفة بحراسة برج طرابلس، والمحسوبة على المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج.

وأوضحت المؤسسة أن الميليشيا ما انفكت تهدد وتروع الموظفين، قبل أن يصل بها الأمر إلى اختطاف أحد مسؤوليها واتخاذه كرهينة لديها في مقرها بكلية البنات سابقا.

وحاولت الميليشا كذلك إجبار الموظفين على تجاهل أوامر مسؤوليهم وإيقاف البريد الإلكتروني لرئيس المؤسسة والمدير التنفيذي ومدير الإدارة المالية ومدير العمليات والتشغيل وبعض الإدارات التنفيذية الأخرى.

وأضافت المؤسسة الليبية للاستثمار أنها قررت نتيجة كل هذه الأنشطة التي تعرقل عملها الانتقال إلى موقع جديد لم تكشف عنه.

-0- بانا/س ب/ع ه/ 09 أغسطس 2018

09 août 2018 15:39:11




xhtml CSS