إتحاد المغرب العربي : فضاء تعاون غير مستغل

الجزائر-الجزائر (بانا) -- منذ ميلاد إتحاد المغرب العربي تم إطلاق عدة مشاريع للتعاون كما تم التحضير للعديد من المشاريع الاخرى.
و بالرغم من الطاقات الكامنة و الفرص المتاحة في هذا المجال إلا أنه يبقى إنجاز الكثير من العمل .
ضروريا لتمكين هذا التجمع الإقليمي من تجسيد التزاماته و حظيت المشاريع الثنائية و الثلاثية بالتطبيق على اعتبار .
أنها أكثر واقعية و مردودية و في هذا السياق يمثل مرور أنابيب الغاز الجزائرية التي تصل كلا من إيطاليا و إسبانيا بحقول النفط الجزائرية .
عبر الترابين المغربي و التونسي مثالا حيا للتعاون الإقليمي و كان خط سكة الحديد المغاربي الذي كان يصل بين تونس و الجزائر و المغرب مثالا آخرا للتعاون المغاربي إلا أنه .
و للأسف تم إلغاؤه نتيجة لغلق الحدود بين الجزائر و المغرب كما تصل بين الجزائر و تونس 3000 كلم من الألياف .
البصرية و إضافة إلى ذلك توجد مشاريع مشتركة بين الدول المغاربية على غرار الشركات المختلطة الجزائرية التونسية و أخرى مشتركة بين الجزائر و ليبيا و بين الجزائر و موريتانيا.
إلا أنه و بالنظر للفرص الضخمة للتعاون تبقى المبادلات بين الدول الخمسة التي تشكل إتحاد المغرب العربي ضئيلة (أقل من خمسة في المائة من إجمالي المبادلات التجارية مع باقي دول العالم).
0 كما أن الدول المغاربية باستثناء الجزائر لم تشأ أن تجري مفاوضاتها مع الإتحاد الأوروبي لإبرام اتفاق الشراكة معه في إطار كتلة موحدة بل فضلت التفاوض كل واحدة على .
حدة إلا أن هذه الدول أبدت مؤخرا موافقتها على تنسيق جهودها في سبيل الشراء الموحد للمواد الضرورية من .
الدرجة الأولي خاصة منها الأدوية و شهد إتحاد المغرب العربي تأخرا في مصادقة أعضائه على الإتفاقيات ال 26 التي تم تبنيها خلال القمة التي .
انعقدت في تونس سنة 1994 و يشار إلى أن بعض الدول المغاربية على غرار المغرب لم تعرض هذه الإتفاقيات للمصادقة على مستوى برلمانتها إلا .
في الآونة الأخيرة كما أن الوثائق الاساسية لإتحاد المغرب العربي تترك مجالا واسعا لأي عضو فيه لوضع حد لمشروع ما حتى و إن كان باقي الأعضاء يعارضون ذلك.
و غالبا ما كان .
حق النقض "الفيتو" هذا مصدرا لعرقلة عمل مؤسسات الإتحاد و على صعيد آخر تجد الدول الأعضاء صعوبة كبيرة لتنظيم المبادلات التجارية بينها و هذا بالرغم من القوانين التفضيلية المضمنة في الإتفاقيات السالفة الذكر و تختلف غالبا حول طبيعة هذه المبادلات خاصة بسبب تفاقم ظاهرة .
التهريب

19 يونيو 2002 14:26:00




xhtml CSS